الموقع الرسمي لجريدة عُمان - روضة الصائم

facebook twitter instagram youtube whatsapp

المسألة الثانية عشرة: إشباع لام صلِ

ظاهر كلام النحاة أن الإشباع لا يصح إلا فيما ورد فيه السماع، وعباراتهم تدل على قِلَّته «وربَّما مَدُّوا مثل مَساجد ومَنابر، فيقولون: مَساجيد، ومنابير، شبّهوه بما جُمع على غير واحدهِ في الكلام، كما قال الفرزدق:تَنْفِي يَداها الحَصَى في كلَّ هاجرةنَفْيَ الدَّناَنيرِ تَنقادُ الصياريف»وهو مخصوص بضرورة الشعر، وفي الاختيار لا يجوز...

فتاوى

- السؤال: من هم المقصودون بقوله تعالى: "وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون"؟- الجواب: في قوله جل وعلا "وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ ۚ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ" فإن الخطاب في المقام الأول إنما هو للمشركين الذين كان فيهم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فالذي...

ثلاثية القيم والتجارة الرابحة

بعد أن غطت (القيم الروحية والفكرية) و(القيم العملية) ثلثي مدينة القيم القرآنية؛ تأتي (القيم الاجتماعية والأخلاقية)، والتي اعتنت بها الآية الكريمة عبر واحة (الإنفاق في سبيل الله )، وفي مقدمته – بطبيعة الحال – فريضة الزكاة الواجبة، بل هو المراد في الآية كما يرى السادة المفسرون، وإن كان اللفظ عاما.حين...

فتاوى يجيب عنها فضيلة مساعد المفتي العام للسلطنة

فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصيكيف يجمع الإنسان بين عدم اتباع الهوى واختلاف العلماء رحمة؟إن اتباع الهوى يعني أن يعرض المكلف عن الالتزام بما أمر به ربه تبارك وتعالى، فيتبع ما يمليه عليه هواه ويجعل نفسه سارحة في مهاوي الشهوات وفي السير وراء زخارف الحياة الدنيا، غير مكترث بما...

زاوية لغوية :العلة القائمة مقام علتين في الممنوع من الصرف (2)

يقدمها : إسماعيل العوفي - ثانيا: ما كان على مثال مفاعل ومفاعيل، فإنه يمنع من الصرف منكرا، ومعرفا، والنحاة يمثلون بهذين المثالين، ولا يقصدون بذلك الحصر، ففي حكمهما ما كان على صورتهما في سكون وحركة وعدد حروف نحو فعالل وفواعل أفاعيل وأفاعل، وهو الذي عبر عنه صاحب اللمحة بالجمع الذي...

ثلاثية القيم والتجارة الرابحة 2

محمد المسقري - تحدثنا في الحلقة الماضية عن القسم الأول من واحة القيم القرآنية، والذي تمثله قيمة (تلاوة كتاب الله)، وننتقل للقسم الآخر وهو (القيم التعبدية) ممثلا في (إقامة الصلاة).إن القيم الروحية التي صدرت الآية بأعلى مقاماتها وهي (تلاوة كتاب الله تعالى) تمثل الوقود الذي تسير به سفينة النفس البشرية...