facebook twitter instagram youtube whatsapp
غلاف المجموعة
غلاف المجموعة
ثقافة

أنا ويزن مجموعة قصصية للكاتبة سامية إسبر تخوض في تفاصيل إنسانية ووجدانية

04 مايو 2021

تخوض الكاتبة سامية إسبر في مجموعتها القصصية الصادرة عن الهيئة العامة السورية للكتاب بقضايا إنسانية واجتماعية بحساسية عالية استندت إليها من تجربة حياتية خاضتها مع ابنها المصاب بمتلازمة داون فأوصلت إلى القارئ عبر قصصها معاناتها مع ابنها وحوارها معه والخلاصة التي توصلت إليها من خلال هذه التجربة.

وراعت إسبر في قصصها العلاقة بين الخاص والعام وبين الذاتي والموضوعي بأسلوب ومعالجة واقعيين لتنتهي إلى قبول الحالة كأمر واقع يمكن الانتصار عليه وتجاوزه وتحويل حالة الابن المريض إلى حالة من الارتقاء والسمو.

وفككت إسبر عبر قصصها مفردات الحب عبر تصويره من خلال شخوص عاشت حالات مختلفة مرتبطة بتفاصيله مثل الشوق والخيبة والمعاناة والخذلان.

وتميزت قصص مجموعة إسبر بلغة سلسلة وسهلة قريبة من القارئ بحساسية عالية تجعله يتعاطف مع أبطال القصص وبتشوق للوصول إلى النهاية.

يذكر أن الكاتبة إسبر من مواليد 1967 مجازة في الأدب الفرنسي جامعة تشرين 1992 لها مجموعة من الأعمال المنشورة منها (جنيات لا تزول) رواية مترجمة عن الفرنسية إضافة إلى عدد من المقالات والدراسات المنشورة داخل سورية وخارجها.

أعمدة
WhatsApp Image 2021-04-15 at 12.10.58 PM (1)
هوامش.. ومتون: خيبات أمل ثقافيّة!
عبدالرزّاق الربيعي -بقلب تعصره المرارة، كتب د.عبدالعزيز المقالح «خاب ظنّي مع كثير ممن تحمّست لبداياتهم الأولى، وظننت أنّهم سيواصلون العدّ التصاعدي في الإبداع من الرقم واحد إلى ما لانهاية» ويستدرك الشاعر اليمني الكبير، المعروف بدعم الأدباء الشباب، والأخذ بأيديهم «لكنّهم- أو أغلبهم - لم يواصلوا المغامرة، ووقفوا عند بداية الأرقام...