facebook twitter instagram youtube whatsapp


الاقتصادية

مناقشة التحديات التي تواجه رواد الأعمال في محافظة البريمي

25 يناير 2023
إطلاق مبادرات لدعم وتمكين المؤسسات

أعلنت هيئة تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة عن حزمة من المبادرات لدعم وتمكين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بمحافظة البريمي تمثلت في الإعلان عن إطلاق برنامج جاهزية رائد الأعمال في محافظة البريمي في مساري التأسيس والتعزيز لـ 50 رائد عمل، وتقديم دراسات جدوى اقتصادية لـ 20 مؤسسة صغيرة ومتوسطة في محافظة البريمي، وتسجيل 20 مؤسسة صغيرة ومتوسطة في نظام"JSRS" لتسجيل الموردين الموحد للاستفادة من فرص التنافس على العقود والأعمال التي تطرحها الشركات النفطية، وترويج خدمات ومنتجات 5 مؤسسات صغيرة ومتوسطة عبر مؤثرين فاعلين في منصات التواصل الاجتماعي لهم نشاط وحضور واسع في مجالات الابتكار والتقنية، وتوفير منصة خاصة في اللقاء؛ لتسجيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في منصة إسناد التابعة للأمانة العامة لمجلس المناقصات، ومنصة أخرى خاصة ببنك التنمية العماني؛ لتقديم عرض حول الخدمات المقدمة لرواد الأعمال وأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة،

جاء ذلك في لقاء هيئة تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة مع أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال بمحافظة البريمي.

وقد استكملت الهيئة سلسلة لقاءات رواد الأعمال في محطتها الخامسة بمحافظة البريمي برعاية سعادة السيد الدكتور حمد بن أحمد البوسعيدي محافظ البريمي، بحضور أكثر من 90 مشاركا من رواد الأعمال، وأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، لمناقشة التحديات التي تواجه أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في التمويل، والأراضي بحق الانتفاع، والتدريب والتطوير والتمكين والتسويق والترويج، ومنظومة التشريعات والقوانين، وإتاحة فرص الأعمال مثل المناقصات والعقود والمشتريات من أجل الخروج بحلول ومبادرات من شأنها أن تسهم في استدامة نشاط المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في المحافظة.

واستعرضت الهيئة توجهاتها الاستراتيجية والمستهدفات التي تسعى لتحقيقها وخدماتها ومبادراتها المنفذة والقائمة؛ لدعم وتمكين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي تتمثل في البرامج التمويلية، وحاضنات الأعمال، ولائحة تنظيم مزاولة الأعمال الإنتاجية المنزلية أمام أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المشاركين في اللقاء من مختلف القطاعات.

وجرى خلال اللقاء تقسيم الحضور إلى مجموعات على حسب المحاور والموضوعات التي تهم رواد الأعمال، وهي فرص الأعمال والأراضي بحق الانتفاع والتشريعات والقوانين، والتمويل كما جرى طرح أسئلة تفاعلية تتعلق باستطلاع آراء الحضور حول خدمات الهيئة، وأكثر وسائل التواصل والإعلام المستخدمة لمتابعة أخبار ومبادرات الهيئة، والأنشطة الاقتصادية التي يرى الحضور أهمية التركيز عليها خلال الفترة القادمة بمحافظة البريمي.

واختتم لقاء الرواد في محافظة البريمي باستعراض نتائج العصف الذهني للمجموعات التي تتضمن الحلول والمبادرات الفاعلة لمعالجة التحديات التي تواجه رواد الأعمال، وأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في المحافظة في مختلف القطاعات.

وقالت زينب بنت سالم الغافرية: هناك الكثير من التحديات التي نواجهها كرواد أعمال المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ومن ضمنها رسوم التراخيص في غرفة تجارة وصناعة عمان، وتعمين العمالة في بعض المهن، بالإضافة إلى تحديات وصعوبة في الجمارك في الاستيراد والتصدير، ونتمنى أن تكون هناك استثناءات وتسهيلات أكثر من حيث الرسوم وخاصة بيننا وبين دول الخليج.

من جانبه، يقول علي بن عبدالله البريكي: إن أبرز التحديات التي تواجه رواد الأعمال في محافظة البريمي هي التجارة المستترة، وشح في المؤسسات التمويلية، وضعف القوة الشرائية في بعض القطاعات التجارية، بالإضافة إلى صعوبة بعض الإجراءات الحكومية وتعارض بعض القوانين.

وقال محمد بن خميس الكعبي: من التحديات صعوبة الاستيراد من دولة الإمارات العربية المتحدة، وقوانين العمل في تعمين بعض المهن، بالإضافة إلى شرط التفرغ للحصول على بطاقة ريادة الأعمال.

أعمدة
No Image
هوامش ومتون :مناظرات آسيوية بلسان عربي
حين تكون اللغة العربية لغة الحوار الذي يجمع شبابا قدموا من آسيا والتقوا في مسقط ليتناقشوا ويتناظروا بشتى الموضوعات السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية، وغيرها، فهذا تعزيز للغة الضاد باعتبارها لغة الحوار الحضاري والفكري على مدى عصور.من هنا غمرني شعور بالسعادة والفخر حين جعل منظّمو البطولة الآسيوية للمناظرات اللغة العربية لغة...