بلدية شمال الباطنة تكثف استعداداتها لاستقبال شهر رمضان المبارك

تطبيق خدمة الحجز المسبق للمسالخ تجنبا للازدحام
توجيه المراكز التجارية بضرورة تعقيم عربات التسوق و عمل آلية للدخول والخروج
شناص – أحمد بن حمدان الفارسي
أكد المهندس سليمان بن حمد السنيدي مدير عام بلدية شمال الباطنة في تصريحه لـ”عُمان” بأن بلدية شمال الباطنة بدأت استعدادتها لاستقبال شهر رمضان المبارك من خلال تفعيل الدور التوعوي والإرشادي لجميع الشرائح بالمجتمع وأهمها شريحة مرتادي الأسواق وأصحاب المنشآت التجارية حيث تم توزيع المنشورات على جميع المنشآت التجارية باتباع إجراءات السلامة والوقاية لمرتادي تلك المحلات مع ضرورة توفير المعقمات للأيادي وتوفير عمال لتعقيم عربات التسوق وتنظيم عملية دخول وخروج الزبائن للمحلات المسموح لها بمزاولة نشاطها للحد من التجمعات، كم تم كذلك نشر تعليمات وإرشادات للسلامة عبر مواقع التواصل الاجتماعي للمديرية بالإضافة إلى تفعيل خط الخدمة التفاعلي “هات علومك” لتلقي البلاغات والتفاعل ومتابعتها أولا بأول من أجل إشراك المستهلك ليكون على تواصل مباشر مع المختصين بالبلدية ودوائرها في الولايات.
وأشار قائلا إلى أن البلدية ودوائرها المعنية في جودة وسلامة الغذاء والرقابة الصحية ودوائر شؤون البلدية بالولايات بدأت بالحملات للكشف ومتابعة المعروضات والمخازن من أجل متابعة جودة المواد المعروضة وطريقة تخزينها في الاجواء الملائمة لها ومتابعة تواريخ الصنع و الانتهاء ووسائل النقل لتلك البضائع ، كما تركز البلدية على مواقع تخزين المياه وعرضها وطرق نقلها لتكون مستوفية الشروط والمواصفات الصحية ولتنفيذ ذلك وضعت برامج تفتيشية على فترتين عمل (صباحية ومسائية) لجميع طاقم التفتيش الصحي بالمحافظة موزعين على ورديات عمل للتأكد من التزام المحلات بالاشتراطات الصحية المطلوبة.
كما يتركز البرنامج على أعمال الرقابة والتفتيش في شهر رمضان خلال الفترتين الصباحية والمسائية بجميع ولايات المحافظة للإشراف ولمتابعة أماكن إعداد الوجبات الرمضانية والتأكد من سلامتها وسلامة المواقع التي يتم عرض تلك المأكولات بها، كما سوف يتم التركيز على محلات بيع الخضروات والفواكه ومحلات بيع اللحوم والدواجن والأسماك وذلك لكثرة مرتادي هذه المحلات ونشاطها الكبير خلال شهر رمضان .
و أضاف السنيدي قائلا : أما فيما يخص الرقابة البيطرية على المسالخ سوف تشهد مسالخ بلديات المحافظة نشاطا كبيرا وخاصة قبل بداية شهر رمضان المبارك وسوف تعمل البلدية على تطبيق خدمة الحجز المسبق في المسالخ لتجنب التزاحم والتجمعات بسبب الظروف الحالية جراء جائحة كورونا وسوف يتم تقديم الخدمة قبل بداية الشهر بخمسة أيام من خلال تشغيل المسالخ من الساعة السادسة صباحا إلى الخامسه مساء .