تسجيل 10 وفيات و1117 حالة إصابة جديدة بكورونا وأكثر من 152 ألفًا مطعمون بالسلطنة

الفيروس ينتشر بسرعة! الوعي المجتمعي اللقاح الأنجح في هزيمة الوباء ..
د. غيثة الخصيبية: بادروا بأخذ اللقاحات. . كلما ارتفعت نسبة التطعيم في المجتمع زادت نسبة المناعة

كتبت – مُزنة بنت خميس الفهدية –

أعلنت اليوم وزارة الصحة عن تسجيل 1117 حالة جديدة بفيروس كورونا و10 وفيات، وتعافي 862 حالة.
وذكرت الوزارة أن عدد الحالات المنومة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية بلغ 98 وعدد الحالات المنومة في المؤسسات الصحية 606، فيما وصل العدد في العناية المركزة إلى 198. وبلغ إجمالي الحالات المُسجلة في السلطنة 164274 حالة والمتعافين 147539 بنسبة تصل إلى 90 بالمائة والوفيات 1722 بنسبة 1.0 بالمائة.

إجمالي المطعمين

وكشفت الوزارة أمس عن التقرير الأسبوعي للتحصين بلقاح «كوفيد-19»، حيث بلغ إجمالي المطعمين في السلطنة إلى 152036، وإجمالي المطعمين خلال 24 ساعة 2559، وفي محافظة مسقط بلغ إجمالي المطعمين في المجتمع 35567 وخلال 24 ساعة 278، وعدد العاملين الصحيين المطعمين 11503 وخلال 24 ساعة 196، وفي محافظة مسندم بلغ إجمالي المطعمين في المجتمع 10259 وخلال 24 ساعة 46، ومن العاملين الصحيين تم تطعيم 837، وفي محافظة البريمي بلغ إجمالي المطعمين 3771 وخلال 24 ساعة 93، ومن العاملين الصحيين بلغ إجمالي المطعمين 963 وخلال 24 ساعة 20، وفي محافظة الظاهرة بلغ إجمالي المطعمين 8769 وخلال 24 ساعة 89، ومن العاملين الصحيين 1971 وخلال 24 ساعة 29.
أما في محافظة الداخلية فبلغ إجمالي المطعمين 14015 وخلال 24 ساعة 386، ومن إجمالي المطعمين العاملين الصحيين 3192 وخلال 24 ساعة 27، وفي محافظة ظفار بلغ إجمالي المطعمين 6084 وخلال 24 ساعة 243، وإجمالي المطعمين من العاملين الصحيين 2320 وخلال 24 ساعة 31.
أما في محافظة شمال الباطنة فبلغ إجمالي المطعمين 17620 وخلال 24 ساعة 450، وإجمالي المطعمين من العاملين الصحيين 3420 وخلال 24 ساعة 108، وفي محافظة جنوب الباطنة وصل إجمالي المطعمين 12006 وخلال 24 ساعة 177، وإجمالي المطعمين من العاملين الصحيين 2353 وخلال 24 ساعة 151، وإجمالي المطعمين في محافظة شمال الشرقية 6262 وخلال 24 ساعة 115، وإجمالي المطعمين من العاملين الصحيين 1390 وخلال 24 ساعة 35، وفي محافظة جنوب الشرقية وصل إجمالي المطعمين 7013 وخلال 24 ساعة 72، وإجمالي المطعمين من العاملين الصحيين 1708 وخلال 24 ساعة 11، أما في محافظة الوسطى فوصل إجمالي المطعمين 516 ومن العاملين الصحيين 497.

اللقاحات الوسيلة المثلى

قالت الدكتورة غيثة بنت ماهر الخصيبية اختصاصية طب الأسرة – رئيسة مركز الخوض الصحي عبر موقع وزارة الصحة الرسمي: تسببت جائحة «كوفيد-19» على مدى الأشهر الماضية بالعديد من التحديات التي باتت عواقبها الاجتماعية والنفسية والاقتصادية محسوسة لجميع أفراد المجتمع لا سيما العاملين الصحيين في الصفوف الأمامية لمواجهة الجائحة وما زالت الجهود مستمرة من قبل الجميع.
وأضافت: تعد اللقاحات الوسيلة المثلى لهزيمة هذه الجائحة وكلما ارتفعت نسبة التطعيم في المجتمع زادت نسبة المناعة في هذا المجتمع وبالتالي كنا أقرب للوصول للتعافي واكتساب المناعة المجتمعية فهي الوسيلة الأنجح، موضحة أنه بفضل جهود الوزارة وحكومتنا قمنا بأخذ اللقاح ونتمنى من جميع المستهدفين أن يبادروا بأخذه والتأكد من أن اللقاح آمن ومرخص وقد ثبتت سلامته من قبل المختصين.