الزبير للمؤسسات الصغيرة وأومينفست ينظمان برنامجا لرواد الأعمال

ينظم مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة وبالتعاون مع الشركة العمانية العالمية للتنمية والاستثمار “أومينفست” برنامجا متكاملا لرواد الأعمال أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسط، بعنوان “تعرف على ضريبة القيمة المضافة”.

وتعتبر هذه المبادرة أول مبادرة من القطاع الخاص تغطي قوانين وإجراءات ضريبة القيمة المضافة الجديدة تجاه المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، حيث تهدف المبادرة إلى مساعدة رواد الأعمال أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة على تطوير أعمالهم التجارية، وذلك من خلال معرفتهم واطلاعهم المستمر على التشريعات الجديدة المتعلقة بضريبة القيمة المضافة وتهيئتهم للاستعداد للتعامل مع قوانين ضريبة القيمة المضافة الجديدة بكل يسر وسهولة.

الجدير بالذكر أن السلطنة سوف تطبق قانون ضريبة القيمة المضافة اعتبارا من تاريخ 16 أبريل الحالي، وذلك بموجب المرسوم السلطاني رقم 121/ 2020 الصادر في 21 أكتوبر من العام الماضي بالموافقة على تنفيذ قانون ضريبة القيمة المضافة، وهي تطبق على الشركات التي تزيد حجم مبيعاتها عن 38.500 ريال عماني التي تأتي من ضمنها المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. وهو أمر سيتطلب جهدا لبث ثقافة ضريبة القيمة المضافة وتدريب رواد الأعمال وأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة على كيفية تطبيق الضريبة.

ويسعى مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة وبالشراكة مع أومينفست إلى توفير نهج لأعضائه لتهيئتهم للامتثال لنظام قانون ضريبة القيمة المضافة الجديد من خلال برنامج متكامل بعنوان “تعرف على ضريبة القيمة المضافة”. وتعتبر أومينفست شريكا رئيسيا مهما لمركز الزبير للمؤسسات الصغيرة منذ عدة سنوات، حيث تعاونا في العديد من البرامج التي يقدمها المركز لرواد الأعمال أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة.
وحول هذه الحلقة قال رشاد بن محمد الزبير رئيس مجلس إدارة مؤسسة الزبير: إنه بالنظر إلى أن ضريبة القيمة المضافة هو تشريع جديد سيطبق خلال هذا الشهر على مؤسسات القطاع الخاص، فإنه ما من شك سيشمل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، لذا فعلى رواد الأعمال وأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة أن تكون لديهم دراية كاملة بمتطلبات ضريبة القيمة المضافة سواء كانت مالية أو عملية مرتبطة بمشروعهم التجاري وأهمية التسجيل والتطبيق في الوقت المناسب. وأوضح: أن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في معظم الحالات لن تكون مستعدة لإدخال ضريبة القيمة المضافة في مشاريعها التجارية وستكون بحاجة إلى دعم وتوجيه للتعامل معها.

ومن جانبه قال عبدالعزيز البلوشي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أومينفست: من المتوقع أن يساعد تطبيق ضريبة القيمة المضافة الاقتصاد من خلال توليد إيرادات تصل إلى 400 مليون ريال عماني سنويا. وبينما توجد لدى الشركات الكبيرة أنظمة وفرق ذات دراية كافية لإدارة ضريبة القيمة المضافة، قد لا تكون المؤسسات الصغيرة والمتوسطة على نفس القدر من الجاهزية. لذلك فإن الشراكة مع مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة من خلال هذه المبادرة الجديدة تتماشى مع رسالة أومينفست المتمثلة في “تطوير الأعمال للنهوض بالمجتمعات” – فمن خلال تمكين قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ليكون أكثر مرونة وتأقلما مع المتغيرات، سيساهم ذلك في تحسين فرص الانتعاش الاقتصادي على المديين القصير والبعيد.

وأضاف: منذ عام 2017 ابتدأنا التعاون مع مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة كشركاء استراتيجيين لبرنامج الدعم المباشر، وقمنا بتجديد دعمنا عاما بعد عام بسبب التأثير الكبير والإنجازات المميزة التي نجح المركز في تحقيقها لدعم المؤسسات الصغيرة في السلطنة. نحن فخورون بالشراكة مع مركز الزبير في هذه المبادرة الجديدة، والتي ستضيف قيمة وتساعد رواد الأعمال الشباب على تحقيق الاستدامة لمشاريعهم.

من جانبه عبر سعيد بن سالم الساحب رئيس مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة عن سعادته بالتعاون مع الشركة العمانية العالمية للتنمية والاستثمار “أومينفست” من أجل تهيئة وإعداد رواد الأعمال الشباب أعضاء مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة لنظام ضريبة القيمة المضافة الجديدة من خلال برنامج “تعرف على ضريبة القيمة المضافة”. وأضاف: انتهز هذه الفرصة لأتقدم بالشكر الجزيل إلى شركة أومينفست على دعمهم المستمر ليكونوا شريكا مهما لنا في العديد من البرامج التي يقدمها المركز والمتعلق بريادة الأعمال في السلطنة. وأوضح أن أومينفست هي أحد الداعمين الرئيسيين لبرنامج الدعم المباشر أحد البرامج الرائدة التي يقدمها مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة لخدمة رواد الأعمال أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

مشيرا إلى أن برنامج “تعرف على ضريبة القيمة المضافة” أول مبادرة يطلقها القطاع الخاص تغطي قوانين وإجراءات ضريبة القيمة المضافة الجديدة تجاه الشركات الصغيرة والمتوسطة، ونحن سعداء بالتعاون مع أومينفست في تعزيز نجاح هذه المبادرة والتي تسلط الضوء على الإجراءات والقوانين المتعلقة بضريبة القيمة المضافة الجديدة وتأثيراتها على المشاريع الصغيرة والمتوسطة وكيفية مواجهتها. ومن المؤمل استفادة المشاركين كثيرا من هذا البرنامج ونحن على استعداد للتعاون معهم من أجل دراسة مشروعهم التجاري وتقديم النصح والإرشاد في كيفية إدارة مشاريعهم التجارية وفق استراتيجية علمية وعملية.

وسوف يقدم برنامج “تعرف على ضريبة القيمة المضافة” جلسات افتراضية تدريبية شاملة لمساعدة رواد الأعمال أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في فهم الضريبة وكيفية تنفيذها، حيث سيشتمل على ثلاث وحدات متكاملة مثل ندوات عبر الإنترنت والشرح والتثقيف بشأن قانون ضريبة القيمة المضافة وآلية الامتثال والتنفيذ، ومقاطع فيديو متحركة باللغة العربية للمساعدة في شرح مفهوم ضريبة القيمة المضافة، وكتيبات مستند ضريبة القيمة المضافة ، وتصميم نماذج مستندات ضريبة القيمة المضافة القياسية في شكل رقمي وتكون متاحة لأعضاء مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة للتحميل والطباعة.

ولقد تم اختيار شركة مور العالمية أحد بيوت الخبرة في مجال ضريبة القيمة المضافة كمنفذ لبرنامج “تعرف على ضريبة القيمة المضافة”، وهي شركة متخصصة في المحاسبة والاستشارات العالمية الرائدة في 110 بلدان. ولقد شاركت مور في دول مجلس التعاون الخليجي – الإمارات العربية المتحدة والبحرين في تقديم الاستشارات بشأن ضريبة القيمة المضافة، مما اكسبها خبرة يمكن الاستفادة منها.