مناقشة وضع التحصيل الدراسي في ظل الجائحة بـجنوب الشرقية

تحت عنوان “تحصيلنا الدراسي.. مسؤوليتنا”

كتب – سعيد بن أحمد القلهاتي –

تم تدشين الندوة الافتراضية الأولى للتحصيل الدراسي في ظل جائحة COVID -19 تحت عنوان (تحصيلنا الدراسي.. مسؤوليتنا) التي تنظمها تعليمية جنوب الشرقية ممثلة بدائرة التقويم التربوي، بحضور سعادة الأستاذ الدكتور عبدالله بن خميس أمبوسعيدي وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم، وتستمر الندوة على مدى يومين وتستهدف إدارات المدارس ومشرفي الإدارة المدرسية والمشرفين التربويين والمعلمين الأوائل ورؤساء مجالس أولياء الأمور.
وهدفت الندوة إلى تعزيز وتأصيل مفهوم العناية بالمستوى التحصيلي المجيد لدى طلبة المدارس بأساليب مبتكرة وجاذبة وإبراز المبادرات والابتكارات المدرسية الحديثة في مجال التحصيل الدراسي في ظل جائحة COVID-19 وتنويع أساليب التدريس وتفعيل برامج تطويرية نحو الارتقاء بالمستويات التحصيلية للطلبة في مختلف المواد الدراسية واتباع أساليب إشرافية ديناميكية عن بُعد معززة للمستويات التحصيلية وإثرائها في ظل الجائحة.
وتحدث عبدالله بن علي الفوري مدير عام تعليمية جنوب الشرقية في بداية افتتاح الندوة شاكرا لسعادة الأستاذ الدكتور وكيل الوزارة للتعليم رعايته افتتاح الندوة ومباركاً تنظيمها مؤكداً أن تنفيذ الندوة جاء لتسليط الضوء على الوسائل والاستراتيجيات المبتكرة المعينة للرقي بالتحصيل الدراسي لأبنائنا الطلبة والطالبات بمحافظة جنوب الشرقية والمحافظات التعليمية الأخرى في السلطنة إلى جانب تسليط الضوء على أبرز الوسائل والمعينات والطرق الممكنة للتحصيل الدراسي، مضيفاً أنها ستركز على مفهوم مجتمعات التعلم وستقدم نماذج لابتكارات علمية في مجال التحصيل الدراسي متمنين للمستهدفين من هذه الندوة التوفيق والنجاح في أعمالهم شاكراً لفريق العمل المشارك في هذه الندوة وإلى الأمام بإذن الله تعالى للارتقاء بمستوى أبنائنا تحصيليا.
واشتمل برنامج اليوم الأول على عرض مرئي بعنوان (تحصيلنا الدراسي.. مسؤوليتنا) وتم تقديم ثلاث أوراق عمل تناولت الورقة الأولى البيئة الصفية المحفزة للتحصيل الدراسي قدمها سعادة الاستاذ الدكتور عبدالله بن خميس أمبوسعيدي وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم وأدار الجلسة الدكتور قيس بن حمد الشهاب مدير دائرة التقويم التربوي فيما تطرقت الورقة الثانية إلى دور الأسرة في تعزيز التحصيل الدراسي للأبناء قدمها الدكتور سالم بن سليم الغنبوصي من جامعة السلطان قابوس وأدار الجلسة الدكتور عثمان بن عبدالرحمن البلوشي المدير المساعد لدائرة التقويم التربوي وتناولت الورقة الثالثة موضوع التخطيط لتطبيق بطاقة الأداء المتوازن لدعم الأداء الإداري بمدارس التعليم ما بعد الأساسي بسلطنة عمان قدمتها الدكتورة سوسن بنت سعود بن عبدالله اليعقوبية من المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة وأدار الجلسة سالم بن خادم الهاشمي من مكتب محافظ جنوب الشرقية كما تخلل فعاليات اليوم الأول تقديم مبادرتين الأولى عن «دور مجتمعات التعلم المهنية في رفع الكفاءة المهنية» قدمتها سهام بنت سعيد بن علي السعيدية من المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة وأدارت الجلسة الدكتورة أمينة بنت راشد الراسبية مشرفة إدارة مدرسية بتعليمية جنوب الشرقية والثانية عبارة عن مبادرة رحلة المعرفة قدمتها كل من مروة بنت راشد بن عبدالله الغنبوصية من المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الشرقية ومنى بنت سالم بن سعيد المعشنية من المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار وأدارت الجلسة جواهر بنت خليفة الراسبية «مديرة مدرسة» وستُختم اليوم فعاليات الندوة بتقديم ورقتي عمل الأولى بعنوان «فاعلية برنامج علاجي مقترح في تقليل الفاقد في الزمن التعليمي وأثره على المستوى التحصيلي للطلبة في مدرسة وادي مستل للتعليم الأساسي» ستقدمها كل من هدى بنت مبارك بن نصير الريامية ومنى بنت سيف بن حمود اليعربية من المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الباطنة والثانية بعنوان «أثر توظيف تقنية البودكاست في تنمية مهارة الاستماع في مادة اللغة الإنجليزية» لدى طلاب الصف الأول بمدرسة وادي المعاول للتعليم الأساسي ستقدمها إيمان بنت محمد بن زيد المعولية من المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الباطنة كما سيتم تقديم مبادرتين الأولى عبارة عن أنامل ملونة (حلقة نقاشية) للدكتورة هبة بنت إسماعيل البلوشية من المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الباطنة والثانية مبادرة «التعلم المبدع» لأسماء بنت سليم بن راشد الغنبوصية من المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الشرقية ثم ختام الفعاليات وقراءة توصيات الندوة.