«الغرفة» تقترح إنشاء محطة واحدة تضم المؤسسات الخدمية إلكترونيا

العمانية: نظمت لجنة الخدمات وتقنية المعلومات بغرفة تجارة وصناعة عمان اجتماعها الثاني للعام الحالي، بالمقر الرئيس للغرفة، برئاسة علي بن حمدان العجمي رئيس اللجنة، وحضور عدد من الأعضاء.
ناقش الاجتماع أعمال سير قطاعي الخدمات وتقنية المعلومات في سوق العمل المحلي، وتأثيرات جائحة كورونا «كوفيد-19» على هذه القطاعات، ودور الغرفة في وضع السياسات والقرارات والخطط من قبل المؤسسات الحكومية، فيما يتعلق بمصير الشركات والمؤسسات المساهمة.
واقترحت اللجنة إنشاء المحطة الواحدة بنظام إلكتروني يضم جميع المؤسسات الخدمية تحت سقف واحد، كونها موجودة في العديد من المناطق، وتم تفعيلها للمستثمرين العمانيين والأجانب، أما فيما يخص تطوير المحطة الواحدة فإن الغرفة تعمل مع وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار عن طريق المطالبة بعمل مكان خاص للمستثمرين.
وتطرقت اللجنة إلى أهمية تنظيم سوق العمل فيما يخص مكاتب استقدام القوى العاملة الوافدة وتفعيل المادة 20 من قانون العمل، واسترجاع الضمان البنكي لمكاتب استقدام القوى العاملة الوافدة، ووقف إدارة هذه المكاتب من قبل الوافدين، بالإضافة إلى أهمية التركيز على زيادة نسبة التعمين في مكاتب استقدام القوى العاملة الوافدة وخاصة المترجمين، كما تطرقت اللجنة إلى التحديات التي تواجه مكاتب سند ومكاتب الترجمة ومكاتب استقدام القوى العاملة الوافدة.
وتتطلع لجنة الخدمات وتقنية المعلومات بغرفة تجارة وصناعة عمان إلى تنظيم ندوة تضم القطاعات الخدمية مع أصحاب القرار ذوي العلاقة، تهدف إلى معالجة التحديات التي تواجهها هذه القطاعات.