تشكيل لجنة لإعداد الخطة الاستراتيجية لجامعة التقنية والعلوم التطبيقية للمرحلة المقبلة

عقدت اللجنة التوجيهية لإعداد الخطة الاستراتيجية لجامعة التقنية والعلوم التطبيقية اجتماعها الأول برئاسة سعادة الدكتور سعيد بن حمد الربيعي رئيس جامعة التقنية والعلوم التطبيقية، وبحضور أصحاب السعادة وأعضاء اللجنة.
وفي بداية الاجتماع قدم سعادة الدكتور رئيس اللجنة ملخصاً موجزاً عن المشاريع المنجزة لمشروع دمج جامعة التقنية والعلوم التطبيقية، والمتعلقة بمراجعة الهيكل التنظيمي للجامعة، ومشروع نظام الجامعة، إضافة إلى سير أعمال لجان فرق العمل المختصة المتعلقة بالجوانب الإدارية والمالية والتشريعية والأنظمة الإلكترونية، وكذلك توحيد الأنظمة واللوائح الأكاديمية والبرامج والتخصصات التي تقدمها الجامعة وغيرها من الأعمال المنجزة، التي أحرزت فيها الجامعة تقدماً ملموساً وفقاً للخطة الموضوعة، وذلك بالتنسيق مع وحدة تنفيذ رؤية عمان 2040 كونها الشريك الأساسي في متابعة وتقييم سير عملية الدمج في مراحلها المختلفة.
ووجَّه رئيس الجامعة بتشكيل لجنة تُعنى بإعداد الخطة الاستراتيجية لجامعة التقنية والعلوم التطبيقية للمرحلة المقبلة، وذلك بالتنسيق مع الجهات المختصة، وبما يتماشى مع تنفيذ رؤية عُمان 2040.
وقد أطلعت اللجنة التوجيهية على العرض المرئي الذي قدمته الدكتورة عزة بنت أحمد المسكرية رئيسة لجنة إعداد الخطة الاستراتيجية بشأن منهجية ومراحل إعداد الخطة الاستراتيجية للجامعة، والمتمثلة في قيام فرق العمل بالاطلاع وتحليل مدى تنفيذ توصيات الخطط الاستراتيجية السابقة لمختلف فروع الجامعة، كما تطرقت أثناء العرض إلى أهمية ربط الاستراتيجية الجديدة للجامعة برؤية عُمان 2040، وفلسفة التعليم في السلطنة، والاستراتيجية الوطنية للتعليم في السلطنة 2040، وكذلك الاستراتيجية الوطنية للابتكار، والاستراتيجية الوطنية للبحث العلمي والتطوير2040، إضافة إلى الاستراتيجية العمرانية لمختلف محافظات السلطنة، وذلك بغرض ربط استراتيجية الجامعة وبرامجها مع التوجهات والسياسات العامة للدولة، مع الأخذ في الاعتبار خصوصية المقومات الاقتصادية في محافظات السلطنة المختلفة، وفي ذات الإطار تم ايضاً استعراض بعض النماذج وعمل المقارنات والمعايرات من خلال الاستفادة من تجارب الجامعات المحلية والإقليمية والدولية في إعداد الخطة الاستراتيجية للجامعة.
ويمضي مشروع الدمج قدماً وفقا للخطة الموضوعة، كما تسارع إدارة الجامعة الخطى لاستكمال الإجراءات الأخرى المتعلقة بالتشريعات وهيكلها التنظيمي مع الجهات ذات العلاقة لأهميتها الضرورية لاستقبال أول فوج من الطلبة بالنظام الجديد والموحد للجامعة اعتبارا من العام الجامعي المقبل 2021/2022م.