أجهزة لوحية لطلبة محوت لتعزيز التعليم المدمج

بدعم من شركة «ترك عمان» –
محوت – خالد الجنيبي –

تسلم سعادة الشيخ نبهان بن عبدالرحمن بن سيف الخروصي والي محوت أجهزة لوحية لطلبة وطالبات الولاية من شركة (ترك عمان) التابعة لمجموعة اليوسف، وذلك بحضور الدكتور سالم بن سليم الجنيبي نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة عمان ورئيس غرفة محافظة الوسطى، ويأتي هذا الدعم حرصا على دعم العملية التعليمية والمساهمة في وصول المعرفة للطلبة والطالبات بمختلف السبل والوسائل، انسجاما مع رؤية عمان 2040 وعملا بمتطلبات التعليم في السلطنة، وفي إطار التعاون القائم بين مكتب والي محوت ومجموعة (ترك عمان) لدعم احتياجات المجتمع المحلي.
وقال كريس فيدلر الرئيس التنفيذي للمجموعة : نولي في مجموعة «ترك عمان» دعم المجتمعات المحلية والمسؤولية الاجتماعية عناية خاصة وللمجموعة إسهامات عديدة في مختلف المجالات، ويأتي دعم التعليم في سلم أولوياتها، إذ إن التعليم هو مستقبل الشعوب، ونحن سعداء لدعم الطلبة في ولاية محوت بعدد من الأجهزة اللوحية والتي من المؤمل أن تعينهم على التحصيل العلمي وتلقي المعرفة.
ومن جانبه قال مسعود الشكيري مدير عام شركة ترك عمان: هذا الدعم بولاية محوت جاء ضمن مبادرات قامت بها مجموعة «ترك عمان» لتوفير الأجهزة اللوحية لطلبة وطالبات المدارس في عدد من ولايات السلطنة خلال الفترة الماضية؛ وهو ينطلق من إيمانها العميق بأهمية أن يتلقى جميع الطلبة صنوف العلم من خلال الأجهزة الحاسوبية واللوحية لتعزيز قيم التعليم الذاتي والتعليم المدمج.
والجدير بالذكر أن «ترك عمان» -إحدى شركة مجموعة اليوسف- تضطلع بأدوار جلية في خدمة المجتمع من خلال العديد من البرامج، وتعمل المجموعة على تعزيز المسؤولية الاجتماعية في كافة المجالات التي تلامس حاجة المجتمع كالتعليم والصحة وغيرها، وتستهدف أيضا دعم الجمعيات التطوعية والخيرية ودعم الأسر المعسرة والأسر ذات الدخل المحدود.