تألق كبير لأكاديمية مسقط للكاراتيه في بطولتي إيران وألمانيا

أكد علي الرئيسي مدرب أكاديمية مسقط “دو” للكاراتيه أن الأكاديمية تحقق الميداليات الملونة في البطولات الخارجية التي تشارك فيها، حيث أصبحت الأكاديمية معروفة بشكل كبير في مختلف البطولات الإقليمية والدولية، الأمر الذي شجع الكثير من المدربين واللاعبين من مختلف دول العالم على شد الرحال للسلطنة وهذا بسبب التمثيل المشرف للسلطنة في تلك المحافل الخارجية، والتي كان آخرها مشاركة الأكاديمية في دورة إيران الدولية والتي أقيمت بجمهورية إيران، حيث حصدت الأكاديمية 26 ميدالية ملونة وذلك بمشاركة 1500 لاعب ولاعبة من 32 دولة.
وأضاف الرئيسي: كما قامت أكاديمية مسقط “دو” للكاراتيه بتكريم اللاعبين واللاعبات المشاركين في بطولة ألمانيا الدولية والذين حصلوا على مراكز متقدمة في البطولة التي شارك فيه حوالي 2000 لاعب ولاعبة من 33 دولة والتي حصلت فيها السلطنة على 3 ميداليات عبر اللاعبة سميرة بنت صالح الطائية التي حصلت على المركز الثاني والميدالية الفضية وهبية بنت صالح الريامية التي حصلت على المركز الثالث والميدالية البرونزية واللاعب اليسع الضامري الذي حصل على المركز الثالث والميدالية البرونزية.
وتابع علي الرئيسي حديثه بالقول: أكاديمية مسقط “دو” للكاراتيه بكافة فروعها لا تهتم باللاعبين رياضيا فقط وإنما هي بمثابة أسرة لهم ترعى شؤونهم ومصالحهم، فالمدربون يشجعون اللاعبين بصفة مستمرة على التحلي بالآداب الإسلامية والمحافظة على أداء المناسك والعبادات وكذلك الاهتمام بالدراسة والتحصيل الجيد والبعد عن السلوكيات غير السوية ويأتي ذلك من خلال المناشط الثقافية والاجتماعية وما يتخللها من محاضرات تربوية، الأمر الذي شجع الكثير من أولياء الأمور على تشجيع وحث أبنائهم على المشاركة الفاعلة في الأكاديمية، كما أن البيئة الخصبة التي هيأتها إدارة أكاديمية كفيلة بأن ترقى بالفعاليات أكثر، ناهيك عن الرعاية والمتابعة والدعم المستمر من أولياء الأمور والذين نقدم لهم الشكر على ما يقدمونه لأبنائهم اللاعبين.
من جانبها قالت اللاعبة سميرة بنت صالح الطائية الحاصلة على الميدالية الفضية والمركز الثاني في بطولة ألمانيا الدولية: في البداية أقدم الشكر لأكاديمية مسقط “دو” للكاراتيه على التكريم وأنا فخورة بالإنجازات التي حققتها سواء في بطولة ألمانيا الدولية أو في بطولة إيران الدولية وأيضا سعيدة بالحصول على الحزام البرتقالي وبإذن الله سوف أواصل مسيرتي بنجاح خلال المرحلة المقبلة.
بينما قال اليسع الضامري الحاصل على المركز الثالث والميدالية البرونزية في بطولة ألمانيا الدولية: بلا شك أنا فخور بالتكريم الذي حصلت عليه من أكاديمية مسقط “دو” للكاراتيه التي تعمل بشكل مستمر على الارتقاء باللاعبين، واشكر كل من ساهم في حصولي على المراكز المتقدمة في البطولات الدولية التي أشارك فيها. أما هبية بنت صالح الريامية والحاصلة على المركز الثالث والميدالية البرونزية في بطولة ألمانيا الدولية فهي الأخرى قدمت شكرها لأكاديمية مسقط “دو” للكاراتيه على التكريم وحصولها على الحزام البرتقالي الذي يعطيها دفعة كبيرة نحو مواصلة العطاء وتحقيق الإنجازات سواء في المسابقات المحلية أو في البطولات الدولية التي ستشارك فيها خلال الفترة المقبلة.