تشخيص الطلاب المرشحين للقبول ببرنامج التربية الخاصة بتعليمية الداخلية

نزوى – أحمد الكندي
تنفذ المديرية العامة للتربية والتعليم ممثلة في قسم التربية الخاصة بدائرة البرامج التعليمية عملية التشخيص لمجموعة من الأطفال ممن يعانون من صعوبات سمعية وعقلية تمهيدًا لالتحاقهم بصفوف الدمج للعام الدراسي المُقبل، وستستمر عملية التشخيص حتى نهاية الأسبوع الجاري بمركزي التدريب والإنماء المهني بولايتي نزوى وسمائل وذلك للوقوف على مدى قابلية الطلاب للدراسة.
وتعتبر عملية التشخيص مرحلة مهمة لمعرفة مدى استعداد طلبة التربية الخاصة للالتحاق ببرامج الدمج المطبقة لطلبة التربية الخاصة في المدارس وقابليتهم للتعلم، كما تهدف لمعرفة المستوى التعليمي الذي سيكون عليه الطلبة خلال انضمامهم لبرامج التربية الخاصة، وخلال المقابلات يخضع الطلبة المقرر استقبالهم في برامج الدمج للتربية الخاصة لشروط محددة من قبل المختصين في التربية الخاصة ليسهل عليهم الاندماج مع أقرانهم في المستويات التعليمية المختلفة.