غدا .. انطلاق الأدوار النهائية لمسابقة كأس جلالة السُّلطان للهوكي

كاس الهوكي

يشهد ملعب الهوكي بمجمع السُّلطان قابوس الرياضي ببوشر غدا  الاثنين إقامة 3 مباريات في افتتاح الأدوار النهائية لمسابقة كأس جلالة السُّلطان للهوكي يلتقي خلالها أهلي سداب بنزوى ومجيس بصحار والنصر بظفار، ففي المجموعة الأولى يلتقي نادي أهلي سداب بنادي نزوى الساعة الرابعة والنصف، حيث يدخل أهلي سداب الأدوار النهائية متفوّقًا على جميع الأندية من حيث القوة الهجومية وتسجيل الأهداف وقوة الدفاع، حيث استطاع أهلي سداب في الأدوار التمهيدية تسجيل 53 هدفًا ولم يدخل مرماه أي هدف متصدّرًا المجموعة الثالثة التي ضمت إلى جانبه أندية البشائر ونزوى ومسقط برصيد ١٨ نقطة وسيكون لقاء الفريقين مكرّرًا للمرة الثالثة، حيث سبق أن فاز أهلي سداب في الأدوار التمهيدية بنتيجة 8 / 0 و 10 / 0.
أما نادي نزوى الذي جاء في الترتيب الثاني للمجموعة الثالثة برصيد 10 نقاط فسيحاول جهازه الفني بكل تأكيد وقف زحف لاعبي أهلي سداب ومنعهم من تحقيق فوز ثالث عليهم خلال أقل من شهر وسجل نزوى خلال الأدوار التمهيدية 10 أهداف فيما استقبل 22 هدفًا. وسيكون اللقاء الثاني بين الجارين مجيس وصحار لقاء مكررًا للمرة الثالثة أيضًا، حيث سبق لهما أن التقيا في الأدوار التمهيدية من خلال مباريات المجموعة الأولى التي ضمت أيضًا إلى جانبهما نادي السلام وتبادل الفريقان الفوز، ففي الدور الأول فاز صحار بنتيجة 3 / 2 وفي الدور الثاني فاز مجيس 1 / 0 واستطاع مجيس تسجيل 11 هدفًا واستقبل 7 أهداف فيما سجل صحار 10 أهداف وعليه 6 وتصدر مجيس المجموعة الأولى برصيد ٩ نقاط متساويًا بالنقاط مع صحار ولكن فارق التسجيل حسم الصدارة لمجيس. وفي اللقاء الثالث لفرق المجموعة الثانية الذي سيجمع النصر وظفار أيضًا سيكون مكرّرًا للمرة الثالثة، حيث سبق أن التقى الناديان ضمن مباريات المجموعة التي ضمت أيضا ناديي الاتحاد وصلالة، وتمكن النصر من تحقيق الفوز على ظفار في الدور الأول والثاني بنتيجة 2 / 1 وسجل النصر خلال الدور التمهيدي 20 هدفًا ودخل مرماه هدفان، ويعتبر ثاني أقوى هجوم وخط دفاع بعد السيب في حين أن نادي ظفار سجل 13 هدفًا وعليه 6 أهداف وبذلك تمكن النصر من جمع ١٨ نقطة وظفار ثانيًا برصيد ١٢ نقطة لتلك المجموعة.

مباريات بعد غد

وستستكمل مباريات الدور الأول للأدوار النهائية بعد غدا الثلاثاء بلقاء السيب مع بوشر اللذين صعدا كأول وثاني المجموعة الرابعة التي ضمت إلى جانبهما أيضًا نادي نزوى في الأدوار التمهيدية حيث ذهبت الصدارة لبوشر برصيد ١٢ نقطة وخلفه السيب برصيد ٦ نقاط، ويدخل بوشر هذه المباراة بعد تسجيله 16 هدفًا في الأدوار التمهيدية وعليه هدف واحد فقط إضافة إلى تحقيقه الفوز على السيب مرتين في الدور التمهيدي بنتيجة 1 / 0 و 3 / 1 حيث إن السيب سجل في الأدوار التمهيدية 10 أهداف وعليه 4 أهداف. وسيشهد اليوم نفسه ايضا انطلاق مباريات الدور الثاني، حيث سيلتقي صحار بأهلي سداب ومجيس بنزوى ضمن مباريات المجموعة الأولى، وفي المجموعة الثانية يلتقي يوم الأربعاء المقبل بوشر بالنصر والسيب بظفار، ويوم الخميس المقبل نزوى بصحار وأهلي سداب بمجيس، ويوم الجمعة 26 فبراير الجاري ظفار مع بوشر والنصر بالسيب.
ويصعد بعد ذلك أول وثاني كل مجموعة للعب مباريات الدور قبل النهائي، حيث سيلتقي أول المجموعة الأولى مع ثاني المجموعة الثانية وأول المجموعة الثانية مع ثاني المجموعة الأولى يوم الأحد 28 فبراير، وسيلعب الخاسران مباراة تحديد المركز الثالث والفائزان مباراة تحديد المركز الأول والثاني التي ستقام يوم الاثنين أول مارس القادم تحت رعاية معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي وزير الإعلام الذي سيقوم بتتويج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى إضافة إلى تكريم المجيدين، حيث سيحصل بطل الكأس على كأس المسابقة وثلاثين ميدالية ذهبية ومكافأة مالية تبلغ ثلاثين ألف ريال، فيما يحصل الفريق الحاصل على المركز الثاني ثلاثين ميدالية فضية ومكافأة مالية تبلغ عشرين ألف ريال والثالث يحصل على ثلاثين ميدالية برونزية وعشرة آلاف ريال، كما سيتم تكريم اللاعبين المجيدين في المهارات الفردية وتكريم أفضل لاعب وأفضل حارس وهداف البطولة بهدايا تذكارية ومكافآت مالية.

جاهزية أهلي سداب

أكد خالد بن خلفان الريامي مساعد مدرب الفريق الأول لهوكي أهلي سداب أن الفريق بدا إعداده الفعلي للدخول في منافسات الكأس مبكرا، أي قبل حوالي شهرين من الآن، بهدف دخول منافساتها القوية بصورة جيده، فكانت الحصيلة مثمرة جدا ولله الحمد حتى الآن، بعد أن تصدر الفريق المجموعة وتأهل لخوض الدور القادم لمنافساتها القوية الذي ينطلق اليوم الاثنين. وأضاف الريامي أن فريقه يواصل تكثيف تدريباته الجادة خلال الفترة الحالية على ملعب الترتان الهوكي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر بشكل منظم تحت إشراف المدرب الهندي كومار وبمشاركة معظم العناصر المحلية الشابة وأصحاب الخبرة، بالإضافة للمحترفين الأجانب، وسط رغبة وتفاؤل كبير منهم في مواصلة الظهور الفني المشرف للخروج بنتائج إيجابية بالمرحلة الهامة القادمة ولتحقيق الحلم المنتظر.

وأضاف أن الفريق خاض تجربتين وديتين بالأيام الماضية أمام فريق بوشر ، كان الاستفادة منها جيدة فنيا، الهدف الأساسي من خوضها أتى للوقوف على المستويات الفنية لجميع العناصر من جميع النواحي الفنية والمهارية والفردية والجمل التكتيكية ، قبيل الدفع بها في المباريات الرسمية القادمة ، مشيرا إلى أن من أبرز الأسماء المحلية المتواجدة مع الفريق هذا الموسم صلاح السعدي وأسعد القاسمي وسند الفزاري وهدافي الفريق أشرف الناصري ورشد الفزاري وأكرم المعيني وغيرها من العناصر المجيدة ، كما يضم في صفوفه ثلاثة محترفين أجانب من الهند وهم يوسف عفان وجسجيت كومار وسيد نياز.
وتمنى خالد الريامي أن تواصل هذه المجموعة ظهورها المجيد في الدور القادم وتحقق النتائج الإيجابية المرجوة التي تسعد في الأخير الإدارة والقائمين على الفريق وجماهير النادي التي تتابع الفريق حاليا عن بعد بسبب ظروف جائحة كورونا. وتتطرق خالد الريامي للحديث عن مباريات المرحلة الأولى للبطولة التي خاضها فريقه ، حيث ذكر انه كانت هناك فوارق فنية بين فريقه وبين بقية منافسيه من الأندية الأخرى التي كنا بدوره لها كل التقدير والاحترام كونها لم تستعد بشكل جيد لخوض منافسات البطولة على عكس فريقه أهلي سداب ، مما أدى إلى حدوث نتائج كبيرة في نهايتها ، وتمنى لها التوفيق في الأدوار القادمة الحاسمة وأن تظهر بالصورة الفنية الجيدة كونها ستكون مباريات حاسمة لكلا فرق المجموعتين الأولى والثانية ، واعتبر خالد الريامي المباراة التي خاضها فريقه في الدور الأول أمام فريق نزوى بأنها هي الأفضل فنيا حتى الآن .
وأشاد بالجهود التي يقوم بها مدرب الفريق الهندي كومار الذي ذكر أن له بصمة جيدة في تغيير أداء الفريق هذا الموسم للأفضل بشهادة القائمين على الفريق ومن خلال النتائج المجيدة التي حققها مع الفريق حتى الآن. وقدم مساعد المدرب في الوقت نفسه شكره الطيب بالنيابة عن الجهاز الفني للفريق لإدارة النادي برئاسة الدكتور مروان آل جمعه ولبقية أعضاء المجلس وذلك على وقفتهم الطيبة مع الفريق منذ بداية الإعداد وتخطيطهم الطيب للدخول في هذه البطولة الغالية، وتقديمهم الدعم المادي والمعنوي للفريق حسب الإمكانيات المتوفرة للنادي، وسعيهم الدؤوب المبذول حاليا لتجديد ملعب الترتان للهوكي بالنادي ليكون نقلة طيبة للأجيال القادمة.
وختم الريامي حديثه بالقول: هدفنا في هذه المسابقة هو الفوز بلقب الكأس، حيث يطمح لاعبو الفريق في استعادتها من جديد، وتكرار الإنجاز نفسه الذي حققوه عن جدارة واستحقاق في الموسم قبل الماضي 2018 عندما نحجوا في الفوز والجمع بينها وبين لقب بطولة الدوري العام فكان موسما مميزا جدا بالنسبة للفريق عامة وللاعبين على وجه الخصوص. يذكر أن خالد الريامي مساعد المدرب سبق له قيادة الفريق كمدرب من موسم ٢٠٠٩ وحتى موسم ٢٠١١ وحقق معه نتائج جيدة، بعدها تم تعيينه من قبل الإدارة للعمل كمساعد مدرب مع المدرب الهندي بونتشا حتى موسم ٢٠١٩، وحاليا تم تعيينه مساعدا للمدرب الهندي كومار، ويعد خالد الريامي من الكوادر التدريبية الشابة والكفاءات المجيدة التي تعمل بكل جدية مع الفريق حاليا، وسبق له أن لعب لفريق أهلي سداب قبل أن يلتحق بالمجال التدريبي.