العمانية لإعادة التأمين تسجل زيادة في أرباحها بنسبة 78%

أعلنت الشركة العمانية لإعادة التأمين، عن تحقيق صافي ربح قدره 1.45 مليون ريال (3.77 مليون دولار) للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2020م، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 78% مقارنة بـ 0.81 مليون ريال (2.12 مليون دولار) في 2019، حيث ارتفع إجمالي الأقساط المكتتبة بنسبة 21% الى 24.8 مليون ريال مقارنة بمبلغ 20.4 مليون ريال، محققة بذلك معدل نمو سنوي مركب بنسبة 28٪ من عام 2016 فصاعدا.
ويعزى النمو الكبير في الربحية إلى نتائج الاكتتاب القوية والأداء الاستثنائي لمحفظة استثمارات الشركة، والتي تفوقت على نتائج العام السابق وكذلك على الأهداف المحددة في ميزانية 2020.
وارتفع صافي نتائج الاكتتاب (قبل المصروفات الإدارية) لعام 2020 بنسبة 58% لتصل إلى 1.96 مليون ريال مقارنة بـ 1.24 مليون ريال عماني في 2019.
وتعكس هذه النتائج عمليات الاكتتاب الحكيمة للشركة وهو ما يتضح من خلال التحسن في النسب المجمعة خلال العام والتي بلغت 97.9% مقارنة 101.1% لعام 2019، ويأتي هذا التحسن بالرغم من الخسائر التي طالت قطاع التأمين وإعادة التأمين الناتجة عن انفجار بيروت في أغسطس 2020 والتحديات المتعلقة بجائحة كورونا.
بالإضافة إلى التحسن في نتائج الاكتتاب، شهد دخل استثمار الشركة نموًا ملحوظًا بنسبة 25% خلال عام 2020 ليصل إلى 1.9 مليون ريال مقارنةً بـ 1.5 مليون ريال وهو نتاج سياسة الاستثمار الاستباقية للشركة بالإضافة إلى التدفقات النقدية المستدامة. كما ارتفع صافي حقوق مساهمي الشركة بنسبة 11٪ ليصل إلى 25.6 مليون ريال محققًا تحسن بمقدار 2.5 مليون ريال مقارنة بالوضع في ديسمبر 2019.
وقال الدكتور جمعة بن علي آل جمعة رئيس مجلس الإدارة: «إن النتائج المالية التي حققتها الشركة هي نتاج للعمل الدؤوب لإدارة الشركة والتي تستلهم قوتها من الثقة الممنوحة لها من مجلس إدارة الشركة ومن دعم مساهمي الشركة، كما أن مواصلة الشركة في تحقيق إنجازاتها ينطلق من التزامها في تحقيق رؤيتها «إعادة التأمين، حماية تفوق التوقعات» وذلك بالسعي الدائم في توفير خدمات أفضل لعملائها وشركائها في العمل».
وأتبع حديثه قائلاً: «إن البيئة الاستثمارية السليمة التي توفرها السلطنة للشركة وبرعاية الهيئة العامة لسوق المال ساهمت بشكل ملحوظ في توفير أسباب النجاح للشركة لاغتنام الفرص التجارية والتوسع في أعمالها على النطاق المحلي والدولي ونحن على ثقة بقدرة الشركة على الاستمرار في تطوير خدماتها لعملائها محققة بذلك نموًا أفضل في نتائجها المالية للأعوام القادمة. وفي هذه المناسبة أغتنم الفرصة بتقديم آيات الشكر والامتنان للمقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم -حفظه الله ورعاه- لقيادته الحكيمة للبلاد في خضم الظروف التي تمر على البشرية جمعاء، سائلاً المولى- عز وجل- بأن يديم عليه نعمة الصحة والعافية وأن يسخر له كافة السبل لإكمال مسيرة بناء هذه الأرض الطيبة».
يذكر أن الشركة العمانية لإعادة التأمين هي شركة إعادة التأمين الأولى والوحيدة بالسلطنة وتم تأسيسها بهدف اكتتاب إعادة التأمين الاختياري والاتفاقي من الأسواق المحلية والدولية، وتشمل أعمالها جميع البلدان الأفروآسيوية، كما أن الشركة تكتتب أعمال إعادة التأمين البحري وغير البحري.