تعثر جهود لجنة اتحاد الكرة في إيجاد حلول لأزمة خصم نقاط الأندية الثلاثة

كتب – ياسر المنا
علم (عمان الرياضي) أنه لا جديد في مساعي اللجنة الثلاثية التي سبق أن تم تشكيلها في الاجتماع الثنائي بين مجلس إدارة اتحاد الكرة وعدد من الأندية في لقاء مشترك بغرض بحث طلب الأندية الثلاثة: ظفار والنهضة وصحم وتضررها من خصم 6 نقاط من رصيدها في دوري عمانتل نتيجة عدم حصولها على الرخصة بناء على قرار مجلس المديرين الذي سبق أن طابق ملفات الأندية الثلاثة مع مطلوبات الحصول على الرخصة على ضوء ما تنص عليه اللائحة المحلية والمطابقة لمعايير الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.
وكانت الجلسة المشتركة تم التوافق فيها على تشكيل لجنة برئاسة النائب الثاني لرئيس الاتحاد وتضم أحمد الراشدي عضو مجلس الإدارة والأمين العام لبحث النقاط القانونية التي تم التطرق إليها في الاجتماع والبحث في اللائحة التي تم الاعتماد عليها في إصدار عقوبة خصم النقاط وستقوم اللجنة برفع توصيتها إلى مجلس الإدارة في أقرب وقت ممكن.
وتحصل (عمان الرياضي) على معلومات مؤكدة، تشير إلى أن اللجنة الثلاثية عقدت عدة جلسات في الأيام الماضية برئاسة النائب الثاني الدكتور جاسم الشكيلي واستعرضت اللائحة التي تم تطبيقها في عملية منح الرخصة ومن ثم إصدار عقوبات بحق الأندية التي لم توفق في الوفاء بالشروط الفنية والإدارية والمالية المطلوبة وخاصة الأخير الذي شكل العقبة الكبيرة لغياب التسويات المالية المطلوبة في المعيار المالي.
ولم يتوقف جهد اللجنة الثلاثية محليا بل حرصت على التواصل مع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والذي جاء رده حاسما وقاطعا رافضا أي تسوية في هذا الأمر ومؤكدا على سلامة الإجراءات التي اتبعها مجلس المديرين وكذلك العقوبات التي صدرت عن لجنة الانضباط وتحدث في رده الذي جاء في رسالة رسمية بتوقيع الأمين العام للاتحاد الآسيوي بصورة واضحة أن شروط لائحة التراخيص يجب أن تطبق على كل ناد لا يحصل على الرخصة وان الإجراءات التي تم اتباعها صحيحة.
وبناء على الرد الآسيوي الذي سد الباب أمام أي حلول محلية أو تراجع عن العقوبات الموقعة على الأندية الثلاثة لم تجد لجنة الشكيلي غير أن تخطر إدارات ظفار والنهضة وصحم بأنه لا سبيل أمامها غير مواصلة جهودها في التقاضي عبر محكمة التحكيم الرياضي المحلية أو الدولية في (كاس) وهو ذات الأمر الذي سبق أن تمت مناقشته في الاجتماع المشترك وطلب رئيس مجلس إدارة اتحاد الكرة سالم بن سعيد الوهيبي الأندية الثلاثة بمواصلة خطواتها القانونية وان لا مشكلة بالنسبة لهم في هذا الأمر وان تستخدم الأندية أي وسيلة متاحة أمامها للدفاع عن حقوقها ومتى ما جاء الحكم لصالح الأندية فإن مجلس إدارة اتحاد الكرة سينفذه فورا.
الجدير بالذكر، أن الاجتماع الذي انعقد في الأيام القليلة الماضية ترأسه سالم بن سعيد الوهيبي رئيس مجلس الإدارة وبحضور النائب الأول محسن المسروري والنائب الثاني الدكتور جاسم الشكيلي وعدد من أعضاء مجلس الإدارة والأمين العام، فيما حضر رؤساء الأندية الثلاثة: علي بن احمد الرواس رئيس نادي ظفار وسالم المزاحمي رئيس نادي النهضة وعادل الفارسي رئيس نادي صحم بجانب رئيس نادي صلالة على الرعود ورئيس نادي بوشر سيف الخليلي ورئيس نادي صور الدكتور خالد الغيلاني.
وخلال الجلسة شرحت الأندية الثلاثة موقفها من قرار لجنة الانضباط بخصم 6 نقاط من كل ناد بعد أن أيدته لجنة الاستئناف وركزوا على سرد بعض الجوانب القانونية مطالبين بإعادة النظر في حيثيات القرار ومراعاة ظروف الوضع الراهن الذي أثر على المسابقات وبرامجها وعلى الأندية وكان له دور مباشر في تأخيرها للوفاء بما هو مطلوب في شروط الرخصة خاصة فيما يتعلق بالمعيار المالي. ومن المتوقع أن تكثف الأندية الثلاثة من جهودها في الدفاع عن موقفها ورؤيتها القانونية بعد عدم توصل اللجنة الثلاثية لحلول ودية في قضية الموسم الكروي وبالتالي فإن رسالة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لن تكون الحلقة الأخيرة في مسلسل النقاط التي تم خصمها كأول سابقة في الكرة العمانية.