« الشيبانية تستمع إلى مقترحات طلاب 12 » .. متابعة تفعيل المنصات التعليمية بجنوب الباطنة ومشاركة الطلاب فيها

قامت معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم اليوم بزيارة إلى مدرستي وادي مستل للتعليم الأساسي (1-12) بولاية نخل، ومدرسة معولة بن شمس للتعليم الأساسي (٥-١٢) بولاية وادي المعاول بتعليمية محافظة جنوب الباطنة، حيث تعرفت على سير العمل في المدارس والإجراءات الصحية المتخذة للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد ١٩)، وكيفية تفعيل المنصات التعليمية وتفاعل الطلاب ومشاركاتهم في المنصات والتقت بإدارات المدارس.
كما زارت معالي الدكتورة الوزيرة عددا من الصفوف الدراسية، والتقت بعدد من طلبة وطالبات الصف الثاني عشر، واستمعت إلى آرائهم وانطباعاتهم عن سير العملية التعليمية في ظل تطبيق التعليم المدمج، وأبرز مقترحاتهم فيما يتعلق بتعزيز دافعيتهم للتعلم والاستفادة مما يقدم في الصفوف الدراسية أو من خلال المنصات التعليمية، وحثتهم على الاستفادة مما يقدم لهم من معلميهم سواء أثناء التعلم المباشر في الغرفة الصفية أو من خلال التعلم عبر المنصات التعليمية، مشيدة بالتعاون القائم بين الوزارة ومؤسسات القطاع الخاص في دعم تطبيق التعليم المدمج.
واستمعت معالي الوزيرة في هذه الزيارة إلى انطباعات المعلمين والمعلمات وجهودهم المبذولة لمواجهة التحديات التي قد يواجهونها في تعليم الطلبة، وتفعيل المنصات التعليمية، مؤكدة لهم اهتمام الوزارة وحرصها على الاستماع لآراء الهيئات التدريسية والإدارية العاملة بالمدارس، وأبدت إشادتها بحرص المعلمين والمعلمات على الالتزام بالزمن الفعلي للتعلم وعلى جهودهم لتذليل التحديات متمنية لجميع الطلبة والطالبات عاما دراسيا موفقا ومكللا بالنجاح.
وقد رافق معاليها في الزيارة الدكتورة زوينة بنت صالح المسكرية المديرة العامة لمركز القياس والتقويم التربوي، وسليمان بن زاهر الرويشدي مدير عام المديرية العامة للتخطيط والتطوير الاستراتيجي، والدكتور وليد بن طالب الهاشمي القائم بأعمال مدير عام المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الباطنة، وعدد من المسؤولين بديوان عام الوزارة وتعليمية المحافظة.