العدوي يجتاز المعايير الفنية في تدريبات السباحة

اجتاز السباح الواعد عيسى بن سمير العدوي المعايير الفنية الموضوعة له للمرحلة الأخيرة من برنامج عام 2020 من خلال تحقيقه أرقاما نوعية جديدة على المستوى الشخصي كبطل عماني واعد والتي تشير إلى سلامة الخطة الفنية المعتمدة للسباح، وعلى ضوئها يمكن البناء لتحقيق نتائج طموحة مع نهاية العام الجاري وذلك من خلال التقرير الفني الوارد في نهاية الأسبوع الماضي من المدرب العام للسباحة في جامعة تشيكيو يونيفيرستي التي يدرس فيها العدوي والتي تعد إحدى جامعات اليابان العريقة، حيث يتدرب بصفوف فريق الجامعة للسباحة تحت إشراف الجهاز الفني المتخصص بالجامعة ويخضع إلى تدريبات يومية منتظمة أعدت بشكل ممنهج ولأهداف محددة وتتطابق مع أهداف الاتحاد الرامية إلى تحقيق أعلى مستوى من النتائج وفق البرامج الفنية المعدة لكل مرحلة. ومن خلال الحديث الذي جرى مباشرة بين السباح عيسى العدوي ومدرب المنتخب الوطني للسباحة حول آخر النتائج الفنية التي حققها خلال مشاركاته المتعددة في اليابان، فإن المؤشرات الفنية تشير إلى أن السباح ماض بحسب ما خطط له وبثقة ووعي تام إضافة إلى ما يحظى به من متابعة دورية منتظمة من قبل مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة من خلال لجنة المنتخبات الوطنية والمدربين بالاتحاد لبرنامج الإعداد الخاص به الذي أعطاه مزيدا من الثقة.