توقيع شراكة بين الاتحاد العماني للدراجات الهوائية ونادي فوما

سيف الرشيدي: لدينا شراكات استراتيجية وثقة كبيرة مع القطاع الخاص

من منافسات بطولة الاتحاد للدراجات الهوائية


أكد سيف بن سباع الرشيدي رئيس الاتحاد العماني للدراجات الهوائية أن توقيع الشراكة مع نادي فوما للياقة البدينة يؤكد للهوية الرياضية التي يسير عليها مجلس إدارة الاتحاد، كما أن هناك العديد من شركات القطاع الخاص تتسابق نحو توقيع الشراكة معنا وذلك بعد البطولات والمسابقات المحلية أو الدولية التي أقامها الاتحاد خلال الفترة الماضية، والتي ساهمت تلك البطولات في الارتقاء برياضة الدراجات والعمل على المساهمة في إبراز المقومات السياحية بالسلطة إلى جانب الأهداف الرياضية الأخرى التي تشمل التنافس الرياضي ورفد المنتخبات الوطنية، وبدون إغفال الجانب السياحي، كما أن رياضة الدراجات الهوائية لها دور كبير في إبراز جماليات السياحة في السلطنة، وإيصال رسالة للمجتمع بنشر الوعي الصحي وبأهمية الدراجات الهوائية في الصحة العامة للأفراد المجتمع.
وأضاف الرشيدي: لدينا شراكات استراتيجية مع القطاع الخاص وليس مجرد شراكات ودعم فقط، وهذا يؤكد على أهمية الخطط التي وضعناها خلال الفترة الماضية والتي نحرص من خلالها على نشر اللعبة وتوسيع قاعدة ممارسي هذه الرياضة في مختلف محافظات السلطنة، كما بدأنا تأتي هذه الشراكات الاستراتيجية تؤتي أكلها ونجني ثمار النهج والخطط التي نسير عليها في تطوير والارتقاء برياضة الدراجات الهوائية، كما أن هناك ثقة كبيرة بين القطاع الخاص مع الاتحاد العماني للدراجات الهوائية وذلك بعدما عمل الاتحاد على تقديم أدوات ترويجية وتسويقية للشركات ومؤسسات القطاع الخاص، كما أن القطاع الخاص أيضا وجد أن الاتحاد العماني للدراجات الهوائية هو المكان المناسب لعرض الهوية التجارية والمناسب له.

تأهيل لاعبي المنتخبات

وأضاف سيف الرشيدي: الإعداد المتواصل للاعبين المنتخبات الوطنية يتطلب منا العمل بجهد مضاعف من أجل إيجاد مراكز وأندية تساهم بشكل كبير في تأهيل وصقل هؤلاء اللاعبين من أجل الوصول للجاهزية الكبيرة قبل مشاركتهم سواء في المسابقات المحلية أو المشاركة في البطولات الخارجية والتي ستعمل على وضع السلطنة في منصات التتويج، وخاصة أن هذه المراكز والأندية تملك الأدوات والإمكانيات والأجهزة والتي تساهم بشكل كبير في مضاعفة التدريبات للاعبين المنتخبات الوطنية، كما أن الاتحاد سيعمل على الترويج لنادي فوما للياقة البدينة من خلال عمل شعار النادي في مختلف المسابقات المحلية والخارجية وأيضا من خلال التواصل الاجتماعي.
وأضاف رئيس الاتحاد: أيضًا لا يجب أن نغفل مبادرة الاتحاد لهذا العام وهي «اكتشف عمان بالدراجة» والتي أثبتت جدارتها وأهميتها كذلك والتي هدفنا من خلالها الترويج للمقومات السياحية لمختلف محافظات السلطنة، ولا يخفى على الجميع أن إقامة السباقات المحلية في مختلف محافظات السلطنة وخاصة تلك التي تتميز بمواقع سياحية واقتصادية تعد فرصة حقيقية ومواتية للدراجين لاكتساب الخبرة وصقل مهاراتهم في كيفية التعامل مع هذه السباقات وخاصة بعد إشهار العديد من فرق الدراجات التابعة للأندية الرياضية بالسلطنة.
وأشار إلى أن هذه السباقات تعد النواة الأساسية لتشكيل المنتخبات الوطنية والعمل على إيجاد جيل قادر على المنافسة الإقليمية والدولية.
وختم سيف بن سباع الرشيدي رئيس الاتحاد العماني للدراجات الهوائية بالقول: لا يخفى على الجميع أن وزارة الثقافة والرياضة والشباب وعلى رأسها صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد تعمل على تقديم الدعم المناسب للقطاع الرياضي وهو دعم كبير وأيضًا لتحقيق رؤية السلطنة 2040 لا بد من تضافر جهود القطاع الخاص مع الجهاز الحكومية المختلفة للارتقاء بالرياضة العمانية وخاصة رياضة الدراجات الهوائية، كما أن هذه الشراكات التي نقوم بها مع القطاع الخاصة تعزز الدور الحكومي وأيضا تعزز القاعدة الصلبة التي تنطلق منها رياضة الدراجات للمنافسة وتحقيق البطولات خلال الفترة المقبلة.

الاستفادة من الإمكانيات

من جانبه أوضح إسحاق بن عبدالله البلوشي أمين سر عام الاتحاد العماني للدراجات الهوائية أن توقيع الشراكة والاتفاقية مع نادي فوما للياقة البدينة جاءت من أجل الاستفادة من الإمكانيات والأجهزة الحديثة والمرافق المتاحة والتي يوفها النادي ومن أجل زيادة صقل لاعبي المنتخبات الوطنية من الناحية البدنية ورفع مستوى اللياقة لديهم وهذا سيفيد اللاعبين من أجل إبقائهم في جاهزية تامة طوال السنة والمنافسة في المسابقات سواء المحلية أو الخليجية والإقليمية والدولية، وسيتم تحديد اللاعبين الذين سيحق لهم استخدام المرافق بالنادي والخاصة برياضة الدراجات الهوائية، كما أن الاتحاد العماني للدراجات الهوائية يواصل سعيه البحث من أجل إيجاد العديد من الشراكات الاستراتيجية من أجل الاستفادة سواء للمنتخبات الوطنية أو للأندية، وندعو القطاع الخاص لمواصلة دعم رياضة الدراجات الهوائية ولجميع الألعاب الأخرى.

اتفاقيات مهمة

بينما أوضح مصطفى نبوي المدير التنفيذي لنادي فوما للياقة البدينة أن توقيع الشراكة مع الاتحاد العماني للدراجات الهوائية أن هذه الشراكة تؤكد أن اتحاد الدراجات يسير في المسار الصحيح وهو من الرياضات المهمة والتي تعمل على توقيع اتفاقيات مهمة مع العديد من شركات القطاع الخاص وهذا أيضا يؤكد على مكانة وقوة الاتحاد العماني للدراجات الهوائية والمسابقات والبطولات التي ينظمها سواء التي أقامها خلال الفترة الماضية أو التي سيقيمها خلال الفترة المقبلة وخاصة البطولات الدولية، وبلا شك أن توقيع من هذه الاتفاقيات سيعود بالمنفعة على الطرفين، ونحن بدورنا نعمل على دعم مثل هذه القطاعات الرياضية الناجحة، وبلا شك أن نادي فوما للياقة البدينة يواصل تقديم الدعم من جانب المسؤولية الاجتماعية ومن أجل الارتقاء بمختلف الرياضات في السلطنة.