انطلاق الحملة الوطنية «كن سباقاً للتبرع بالدم» لتوفير إمدادات كافية منه

تستمر لمدة عام بمختلف بنوك الدم

السيد كامل بن فهد: أهمية المبادرة في العمل الإنساني النبيل ونشر ثقافة التبرع بالدم

«عمان»- انطلقت اليوم  بمبنى دائرة خدمات بنوك الدم الحملة الوطنية للتبرع بالدم، التي تنظمها المديرية العامة للرعاية الطبية التخصصية بوزارة الصحة ممثلة بدائرة خدمات بنوك الدم، تحت شعار «كن سباقاً للتبرع بالدم»، وذلك تحت رعاية صاحب السمو السيد كامل بن فهد بن محمود آل سعيد مساعد الأمين العام لمكتب نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء.
يشارك في الحملة مختلف بنوك الدم في السلطنة على مدار العام؛ وتهدف إلى تحفيز الشباب العماني على المبادرة في هذا العمل الإنساني ونشر ثقافة التبرع بالدم التطوعية بين مختلف شرائح المجتمع، كذلك حث أفراد المجتمع على العطاء والمساهمة في توفير وحدات الدم الآمنة للمؤسسات الصحية، وتشجيع المتبرعين على الاستمرار في التبرع بالدم، والالتزام بالتبرع بالدم طوال العام حفاظًا على توفير إمدادات كافية منه وتحقيق الاكتفاء الذاتي من إمداداته على الصعيد الوطني.
وعبر صاحب السمو السيد كامل بن فهد آل سعيد في تصريح له عن أهمية التبرع بالدم الذي يمثل قمة العطاء الإنساني ودوره في إحياء الأنفس، مضيفا أن الحملة الوطنية للتبرع بالدم تركز على المبادرة في هذا العمل الإنساني النبيل ونشر ثقافة التبرع بالدم، بجانب حث أفراد المجتمع على العطاء التطوعي والمساهمة بتوفير إمدادات الدم الآمنة للمؤسسات الصحية.
وأضاف: نتوجه بخالص الشكر إلى جميع المتبرعين، الذين أقدموا على هذا العمل الإنساني، ونقدر دورهم في إنقاذ حياة الكثير من المرضى، ونأمل أن تساهم هذه الحملة في تعزيز التوعية بأهمية التبرع بالدم.
كما أكد الدكتور كاظم بن جعفر اللواتي مدير عام الرعاية الطبية التخصصية بوزارة الصحة أن الحملة الوطنية للتبرع بالدم هي عمل إنساني يعكس ثقافة متأصلة في المجتمع العماني، والتبرع بالدم له أهمية كبرى قد لا يدركها البعض، حيث إن وحدة دم واحدة كفيلة بإنقاذ حياة الكثيرين ممن هم في أمس الحاجة إلى الدم، فالدم مادة حيوية لا يمكن تصنيعها، ولابد أن تأتي من الإنسان السليم صحيا للإنسان المريض المحتاج إليها من أجل العلاج، ويعتبر التبرع بالدم الوسيلة الوحيدة لحصول المرضى على ما يحتاجونه للبقاء على قيد الحياة.
من جهتها قالت الدكتورة زينب بنت سالم العريمية مديرة دائرة خدمات بنوك الدم بوزارة الصحة: إن التبرع بالدم يبرِز القيم الإنسانية النبيلة بإيثار الغير على النفس، ويؤكد أهمية التبرّع طوعاً بالدم دون مقابل، وضرورة الالتزام بالتبرّع التطوعي بالدم طوال فتراتِ العام، حفاظاً على توفيرِ إمدادات كافية من الدم للمرضى.
وأوضحت أن الوزارة تواصل بذل الجهود سعيا منها لتوفير الدم الآمن، مشيرة إلى كرم أبناء السلطنة والمقيمين على أرضها، وأشارت إلى أن دائرة خدمات بنوك الدم تدعو الجميع؛ سواء مؤسسات أو أفرادا إلى ضرورة مواصلة واستمرارية التبرع بالدم؛ حيث إنَّ الحاجة للدم مستمرة للعديد من الحالات المرضية، موضحة ان الدائرة تقدم قشكرها وثناءها لكافة المتبرعين بالدم لدعمهم اللامحدود لخدمات نقل الدم بالسلطنة.