ثلث الشعاب المرجانية في تايوان تنازع بسبب الابيضاض

تايبيه «أ ف ب»: يواجه ما يقرب من ثلث الشعاب المرجانية في تايوان خطر الموت بسبب ظواهر ابيضاض ناجمة عن التغير المناخي، على ما أعلنت شبكة جمعيات تراقب صحة الأنظمة البيئية البحرية في الجزيرة. وبيّنت دراسة أجرتها العام الماضي شبكة مراقبة ابيضاض الشعاب المرجانية في تايوان في 62 موقعا، أن الجزيرة لم تشهد أزمة بهذه الخطورة في السابق. وقد طاول الابيضاض نصف الشعاب المرجانية في تايوان، فيما 31 % تدفع فاتورة باهظة جراء هذه الظاهرة لدرجة أنها باتت على شفير الموت وقد لا تستعيد عافيتها على الأرجح. وتغطي الشعاب المرجانية أقل من 1 % من الأعماق البحرية لكنها توفر المخبأ والغذاء لربع الأجناس البحرية.
وابيضاض المرجان هو ظاهرة اضمحلال تؤدي إلى بهتان اللون. وهو ناجم عن ارتفاع حرارة المياه الذي يؤدّي إلى تنفير الطحالب التي تعطي المرجان لونه ومغذّياته. ويمكن للشعاب أن تعود إلى طبيعتها في حال تراجعت حرارة المياه، لكنها قد تموت إذا ما طال أمد الظاهرة.
وقال كوو تشاو-يانج من مركز البحث بشأن التنوع الحيوي في «أكاديميا سينيكا» لوكالة فرانس برس: إن العدد المتدني من الأعاصير العام الماضي، والتي تتيح عادة رفع المياه الباردة إلى السطح، ساهم في الابيضاض. وشهدت أكثرية المياه التي شملتها الدراسة العام الماضي معدل حرارة تخطى 30 درجة مئوية لثلاثة أشهر. وكانت المنطقة الأكثر تضررا هي جزيرة لاماي في جنوب غرب تايوان حيث أصيب 55 % من الشعاب المرجانية بابيضاض خطر.