تدشین برنامج تعزیز المھارات الوظیفیة «خبرات» 2021 م

یستھدف ألف باحث عن عمل خلال يناير الجاري –

تغطية – حمد الهاشمي –
تصوير – شمسة الحارثية -دشنت وزارة العمل أمس برنامج تعزیز المھارات الوظیفیة “خبرات” لعام 2021م، تحت رعایة سعادة الشیخ نصر بن عامر الحوسني وكیل وزارة العمل للعمل، بالفرع الرئيسي بالبنك الوطني العماني في محافظة مسقط. يأتي البرنامج تماشیا مع رؤیة عمان 2040م، وانسجاما مع الھدف الاستراتیجي الثالث لأولویة سوق العمل والتشغیل والتوجه الاستراتیجي بإطلاق مجموعة من البرامج الوطنیة لتدریب وتأھیل الباحثین عن عمل؛ بھدف تعزیز فرص تشغیلھم. وصرح سعادة السید سالم بن مسلم البوسعیدي وكیل وزارة العمل لتنمیة الموارد البشریة، قائلا: “سيبدأ البرنامج في استقبال طلبات التسجیل للدفعة الأولى لعام 2021م خلال شھر ینایر الجاري، والتي تستھدف 1000 باحث وباحثة عن عمل من حملة دبلوم التعلیم العام، والدبلوم العالي والجامعیین”. وأكد سعادته أن برنامج “خبرات” سیعمل على تحفیز الفكر، وبناء شخصیة مستقلة مع التركیز على العمل الجماعي، والتآلف مع الغیر؛ لبناء بیئة عمل مبنیة على التعاون، وتحسین الأداء الجماعي. وأضاف البوسعيدي، قائلا: “تولي الوزارة اھتماما كبیرا ببرامج تنمیة القدرات الوطنیة، وتسعى إلى تمكین الشباب بالمعارف والتجارب والأدوات التي تطور من إنتاجیتھم وقدراتھم، وتمكنھم من الانتقال إلى الكفاءة العالیة والفعالیة المستدامة التي یتطلبھا العمل في القطاع الخاص”. من جانبها ألقت نادیة بنت راشد المحاربیة رئیسة وحدة بناء الشراكات بوزارة العمل كلمة، قالت فيها: “تعزیزا لتبني ثقافة وتوجھات أسالیب العمل المستقبلي، وتشجیع مختلف المؤسسات الحكومیة والخاصة على العمل عن بعد، والتركیز على الإنتاجیة والتعلم والتطویر الذاتي المستمر، وغرس ثقافة وتوجھات العمل المستقبلي سیتم ربط البرنامج مع عدد من المحاور، والتركیز علیھا أثناء تنفیذ البرنامج كبوابة التعلیم المدمج “مران” والجواز المھاري للحث على التعلم والتطویر الذاتي المستمر، بالإضافة إلى البوابة الاستراتیجیة لسوق العمل “LMI”، التي تعتمد على التصنیف الدولي الموحد للمھن التابع لمنظمة العمل الدولیة. وأضافت المحاربیة أن البرنامج سینفذ على مرحلتین، إذ سیتم التركیز خلال المرحلة الأولى على تعزیز المھارات الوظیفیة للمشاركین وتھیئتھم للدخول إلى سوق العمل والتنافس على الوظائف المتاحة، فيما سيتم تنفيذ المرحلة الثانیة على رأس العمل في مواقع الشركات التي ستقوم لاحقا بتوظیف ھؤلاء الباحثین بعد انقضاء الحلقات التدریبیة “خبرات”. الجدیر بالذكر أن برنامج “خبرات” یھدف إلى تطویر وتمكین الخریجین من اكتساب المھارات الوظیفیة في مختلف القطاعات، وبناء كفاءات وطنیة ذات قدرات عالیة لتعزیز تنافسیتھم على المستوى المحلي والعالمي، حیث سیتم تأھیل الباحث عن عمل من خلال عدة مراحل تأھیلیة ممنھجة یتخللھا حضور الحلقات التدریبیة التي سیتم التركیز فیھا على تعزیز عدد من المھارات الأساسیة التي یحتاجھا خلال مشوار بحثه عن عمل، ومنھا: تنمیة السلوك الإیجابي وأبجدیات القیادة.