مناقشة طرح المواقع التراثية للاستثمار المحلي وتحويلها إلى وجهات سياحية

نزوى – أحمد الكندي
التقى سعادة الشيخ هلال بن سعيد الحجري محافظ الداخلية بمكتبه بسعادة المهندس إبراهيم بن سعيد بن خلف الخروصي وكيل وزارة التراث والسياحة للتراث وذلك للوقوف على جهود الوزارة في مجال الحفاظ على المآثر والاستفادة منها. وجرى خلال اللقاء استعراض أوجه التعاون بين الوزارة ومكتب محافظ الداخلية، واستعراض جهود وزارة التراث والسياحة في الحفاظ على المعالم التراثية والأثرية وتوثيقها، والحديث عن الأعمال التكاملية في الجانب البلدي، ومدى تجاوب المؤسسات ذات العلاقة في تسهيل الإجراءات بما يحفظ هوية المعالم الأثرية والتاريخية، كما تم استعراض الاستفادة من المكنون التراثي والثقافي والشواهد التاريخية التي تتميز بها محافظة الداخلية، حيث تم التأكيد على أهميّة الاستفادة من المواقع التراثية من خلال طرحها للاستثمار للشركات المحلية وتحويلها إلى وجهات سياحية للزوار بما يتماشى مع مكوناتها وطابعها المعماري التقليدي بهدف توفير فرص عمل مباشرة وغير مباشرة، وإيجاد منافذ لبيع منتجات الحرفيين، كما تم التطرق إلى المواقع الأثرية المسجلة في قائمة التراث العالمي في السلطنة وتتدارس الحلول المناسبة للتعديات والتحديات التي تواجهها تلك المواقع في الوقت الحالي. كما تعرف سعادة الشيخ محافظ الداخلية على خطط الوزارة في ترميم القلاع والحصون والمواقع الأثرية والحارات القديمة في محافظة الداخلية، مطالبا سعادته بأهمية توفير بيانات إحصائية توضح المواقع الأثرية بمختلف قرى ومناطق ولايات محافظة الداخلية للاستعانة بها في رسم خطط المحافظة، إلى جانب تشكيل فريق عمل يعنى بدراسة المواقع الأثرية بولاية بهلا من بينها واحة بهلا الأثرية يمثلون مختلف المؤسسات الحكومية ذات العلاقة.