وادي “طاش ياران” بتركيا.. تحفة طبيعية لكل المواسم

أوشاك – الأناضول

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.


يمثل متنزه وادي طاش ياران الطبيعي بالقرب من يني شهير على طريق أوشاك – إزمير السريع، غربي تركيا، أحد أهم الوجهات السياحية التي يقصدها عشاق الطبيعة.
المنطقة تتميز بغطائها النباتي والصخور والنتوءات التي تشكلت على مر مئات السنين، وتقدم الصخور البارزة والمتعرجة بألوانها التي تميل للبرتقالي، على طول الوادي، منظراً فريداً للزوار.
زائرو المنطقة ينزلون على السلالم الحجرية التي أنشئت ملائمة لشكل الوادي، وتتاح لهم الفرصة لتصوير الصخور ذات الجمال الفريد، وكذلك مشاهدة الوادي من الشرفات المخصصة للمشاهدة على ارتفاع عالي.
ويتمتع متنزه وادي طاش ياران الطبيعي بإطلالة مميزة في أيام تجمد نهر إيمرن في الشتاء، ويجذب انتباه الزائرين بغطائه النباتي الفريد وجماله الطبيعي على طول طريق الممشى البالغ طوله 2500 متر.
كما تم تصوير إعلانات عن بعض العلامات التجارية في هذه المنطقة ومن بينها شركة تكنولوجية شهيرة، مما أدى إلى زيادة الاهتمام بالوادي وتعلق الأنظار به.
وفي تصريح لمراسل الأناضول، قالت “فوندا قوجا بييق” والي أوشاك، إن متنزه وادي طاش ياران قد تشكل بفعل المياه والرياح وحركات الصفائح التكتونية على مدار الزمن.
وأضافت قوجا بييق، أن الوادي يقدم مهرجانًا بصريًا لزائريه، وقالت: “يتميز بجماله الساحر بما يغطيه من ألوان وصخور. وقد بدأ هذا المهرجان البصري يذيع صيته في السنوات الأخيرة. فقد تم تصوير إعلانات لمختلف العلامات التجارية هنا. وأصبح وجهة لعشاق الطبيعة والتصوير”.

جمال فريد

وقالت قوجا بييق، إنهم يواصلون الترويج لمتنزه وادي طاش ياران الطبيعي وأنهم قاموا ببناء شرفات للمشاهدة في العديد من الأماكن لزائري المنطقة.
وتابعت: “كما نواصل العمل مع المؤسسات المعنية ليكون هذا الجمال الفريد متاحًا للمشاهدة ليس لنا فحسب وإنما للسياح المحليين والأجانب كذلك”.
وأكملت: “نرغب في أن يصبح متنزه وادي طاش ياران أكثر شهرة بدلًا من أن يقتصر على الجانب المحلي أو الزائرين من المنطقة فحسب، وأن يتوافد إليه السياح الأجانب إضافة للمحليين”.
وأردفت: “يمكن هنا مشاهدة الحياة البرية والفراشات وهي تطير إلى جانب الاستمتاع بالوادي. وتتميز الصخور كذلك بمنظرها وألوانها الجميلة والخلابة”.
وأشارت قوجا بييق، إلى أن الوادي يقدم جمالًا منفردًا ومختلفا في كل موسم من المواسم.
كما يقدم متنزه وادي طاش ياران جمالًا منفردًا ومميزًا في كل المواسم إلا أن شهور الشتاء لها جمال آخر هناك، ويمكن الاستمتاع بمشاهدة الحياة الطبيعية تحت طبقة الجليد بسمك 30- 40 سنتيمترا.