جامعة نزوى تُصدر العدد التاسع من مجلة “الخليل” الأدبية

نزوى – أحمد الكندي:
أصدرت جامعة نزوى بداية الشهر الجاري العدد التاسع ” عدد الشتاء والربيع” من مجلة الخليل الأدبية وذلك في أول إصدار إلكتروني للمجلة وهي تدخل عامها السادس حيث تحوّلت من الإصدار الورقي للإلكتروني تماشياً مع متطلبات الإعلام الحديث وقد تضمّن العدد في صفحاته جملة من الموضوعات الأدبية واللغوية تتضمّن مجموعة من البحوث الأكاديمية القیِّمة لکُتَّابٍ وأکادیمیّین ودارسین بعد أن خضعت للتقييم العلمي من اللجنة العلمية بالمجلة، وبإشراف أساتذة محکِّمين من خارج المجلة وتهدف الدورية إلى بناء علاقات متینة مع المخلصين من رواد اللغة العربیة في مختلف مناهجها وتخصصاتها الأدبية واللغوية ونشر البحوث المتخصصة في مجالي: “الدراسات الأدبيِّة والدراسات اللغويِّة” من علوم اللغة العربية وفق منهجيات وأسس البحث العلمي.
وفي مستهل الإصدار كتب الدكتور محمود الصقري قائلاً نحن دائمًا في أُسرة مجلّة الخليل، نسعى إلى التطوير والتّحديث والتّجديد؛ وفق رؤية مستنيرة، رسمتها لنا إدارة الجامعة، بوعي وحکمة مقرونة بما تمليه علينا مسؤوليتنا تجاه جامعتنا وبلدنا ووطننا، نحو مزيد من التّقدُّم والشموليّة والتّنويع، في کلِّ ما من شأنه الارتقاء بأهداف هذه المجلّة، حتى تواکب کلّ ما هو جديد في عالم المعرفة والثقافة والإبداء ونظلُّ دائمًا بحاجةٍ إلى النَّقد البنَّاء المسؤول، الذي نستفيد منه لتصحيح الأخطاء، وسدِّ الفجوات لأنَّ الهدف الأساس لنا هو أن نکون منبرًا لکلِّ الأقلام الواعدة، التي ترسمُ طريقًا جادًا للبحثِ الأکاديمي.
وتضمّن العدد موضوع الاختصارات التحفیزیة فی العربیة الفصيحة المعاصرة “الصحافة الخلیجیة نموذجًا” للدکتور علي بن حمد الفارسی وموضوع التعدد اللغوي والصوتی فی دواوین سعید الصقلاوی للدکتورة إنشراح سعدی وموضوع النسق المضمر فی الأمثال الشعبیة العمانیة من إعداد خالد المعمري ودراسة تناول الحوار فی الأحادیث النبویّة الصحیحة، وفی الأحادیث الموضو عة فی سلسلتی الألبانیّ؛ أنواعه، وطرائق التعبیر عنه، دراسة أسلوبیّة من تقديم جمال بن زهران الحراصی بالإضافة إلى جملة من رسائل رسائل الماجستیر والدکتوراة التی تمت مناقشتها فی جامعة نزوى وجامعة السلطان قابوس فی العام الأکادیمی الفائت.