الدار العراقية للأزياء تقدم عرضا مشوقا في ختام معرض العراق الدولي للكتاب

بغداد – د ب أ: أقامت الدار العراقية للأزياء التابعة لوزارة الثقافة العراقية مساء السبت احتفالية كبرى لعروض الأزياء العراقية عبر التاريخ والفلكلور الشعبي العراقي في ختام فعاليات معرض الكتاب الدولي الذي نظمته مؤسسة المدى للإعلام والثقافة والفنون.
وتم تقديم أزياء مستمدة من الحقب التاريخية القديمة للعراق البابلية والأكدية والسومرية والإسلامية والفلكلورية، معززة بالإكسسوارات والألوان التي تعكس الثقافات العراقية المتنوعة على أنغام موسيقية من التراث العراقي.
وتخلل الاحتفالية تقديم أوبريت باللغتين العربية والأجنبية يحاكي جانبًا من تاريخ العراق القديم وأغان للفرقة المركزية وفرقة الإنشاء والفنون في دائرة الفنون الموسيقية بوزارة الثقافة.
وقالت ابتهال خاجيك، المدير العام للدار العراقية للأزياء في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن «هذا العرض يعد حدثا مهما للدار العراقية للأزياء في استقطاب جمهور عراقي واسع يسعى لمتابعة أحدث أنشطة الدار وإطلاع الأجيال العراقية الحالية على تراثهم الثقافي عبر قرون من خلال الأزياء التي اشتهرت بها الحقب التاريخية القديمة والإسلامية والفلكلور الشعبي الموروث لجميع طوائف وقوميات المجتمع العراقي». وأوضحت خاجيك أن الأجواء الجميلة التي رافقت عرض الأزياء شكلت إضافة جديدة لنجاح الدار رغم تفشي فيروس كورونا في إقامة فعاليات جاذبة للجمهور بعد أن نجحت هذا العام بعقد مؤتمر دولي عبر المنصات الإلكترونية بمشاركة 1300 شخصية أكاديمية وفنية متخصصة من 25 دولة عربية وأجنبية لتعريف دول العالم بالفلكلور الشعبي وحضارة العراق عبر العصور.