محافظ الداخلية يطّلع على مراحل تنفيذ توسعة طريق الرسيل – بدبد

المشروع يشكل أهمية كبيرة مرورية واقتصادية وتنموية

نزوى – أحمد الكندي

اِلتقى سعادة الشيخ هلال بن سعيد بن حمدان الحجري محافظ الداخلية بمكتبه مع ممثلي شركة جلفار للهندسية والمقاولات والمسند إليها مشروع توسعة طريق الرسيل – بدبد حيث اطلع على أعمال تنفيذ المشروع والمراحل المنفّذة فيه، وخلال اللقاء نقل سعادته مطالب أهالي القرى والمناطق الواقعة على مسار المشروع والمتعلقة بمداخل ومخارج تلك القرى ومعابر المشاة والتخزينات وأهمية توسعتها إلى جانب أنظمة تصريف المياه عند هطول الأمطار لضمان الانسيابية المرورية وسلامة المواطن والمقيم.
وقدّم مهندسو الشركة خلال اللقاء شرحًا وافيًا حول المشروع ومراحل تنفيذه مؤكدين أن الآراء والمقترحات التي ترد إليهم هي محل عناية واهتمام كما تطرق سعادته إلى أهمية تفعيل الدعم للمشاريع التي تسهم في خدمة المجتمع وذوي الدخل المحدود والباحثين عن العمل.
وتجدر الإشارة إلى أن مشروع توسعة طريق الرسيل – بدبد بطول 27 كيلومترًا يعتبر واحدًا من أهم المشاريع الخدمية نظرًا لحجم التوسعة التي تتضمن أربع مسارب كونه يربط محافظات الداخلية والشرقية والظاهرة وظفار، كما يتضمن المشروع إنشاء أنفاق وجسور للمشاة لربط المناطق والقرى وتوسعة جميع الجسور والتقاطعات القائمة من بينها توسعة جسر وادي الجفنين وإنشاء تقاطع جديد لطريق الأنصب وإنشاء تقاطع جديد بالسيح الأحمر وتوسعة تقاطع فنجاء وجسر وادي فنجاء عند بلدة العمقات إلى جانب إنشاء عبارات صندوقية جديدة،وحث سعادة الشيخ المحافظ مهندسي الشركة إلى تسريع وتيرة العمل بالمشروع لما له من أهمية بالغة كونه يخدم شريحةً كبيرةً من المجتمع وهو حاليًا يشهد ازدحامًا شديدًا خاصة في أوقات الذروة وكذلك لما له من أهمية اقتصادية وتنموية.