الطلبة العمانيون في ليفربول يحتفلون بالعيد الوطني

احتفلت جمعية الطلبة العمانيين في مدينة ليفربول بالعيد الوطني الخمسين المجيد، وتماشيا مع الأوضاع الراهنة التي عمت أرجاء العالم أقامت الجمعية احتفالًا استثنائيًا افتراضيًا امتد على مدار أسبوع كامل تحت مسمى (الأسبوع الوطني)، حيث بدأت فعاليات الاحتفال في اليوم الأول بالإعلان عن مسابقة (وطنيتك فن) في الرسم والتصميم عن العيد الوطني الخمسين المجيد، وتم تدشين وسم #نبضالوطنمن_ليفربول شارك فيه الطلبة بأعمالهم الوطنية، كما شارك المتابعون باللهجات العمانية من مختلف ولايات ومحافظات السلطنة، وفي اليوم الثاني قامت الجمعية بطرح مسابقات ثقافية بعنوان نهضة متجددة على منصة الانستجرام، حيث تم طرح 10 أسئلة حول السلطنة ورؤية عمان 2040، ودخل المشاركون في سحوبات أجريت بشكل مباشر في مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، أما في اليوم الثالث والذي صادف العيد الوطني تم عرض محتوى تفاعلي على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث شارك المتابعون باقتباسات من أقوال السلطان قابوس بن سعيد -طيب الله ثراه- وجلالة السلطان هيثم بن طارق – حفظه الله ورعاه -، كما اشتمل اليوم على بث مباشر على الانستجرام وتويتر ويوتيوب تم خلاله تقديم أغانٍ ومقطوعات وطنية من تقديم مسافر السناني وأسامة العفاني ولاقت تفاعلا كبيرا، كما تم نشر بودكاست خاص من إنتاج الجمعية تحت مسمى (صدى الوطن من ليفربول) شارك الطلبة فيه بحوار شيق حول احتفالهم بالعيد الوطني في بلد الغربة مع القيود الصحية المشددة وتفاؤلهم بالقيادة الحكيمة للسلطان هيثم – حفظه الله – وذكر مآثر السلطان الراحل. واشتملت الأيام الثلاثة الأخيرة من ( الأسبوع الوطني) على لقطات من احتفال الطلبة العمانيين بالعيد الوطني، كما شاركت الطالبة المها الحبسية بخاطرة ألقتها الطالبة زهراء العجمية، وشارك الطالب الشاعر ياسر اللواتي بقصيدته (برغم الظرف)، كما تم نشر بعض الفيديوهات القصيرة لاحتفالات الطلبة العمانيين في مدينة ليفربول بالعيد الوطني المجيد، وتم الإعلان عن الفائزين في مسابقة (وطنيتك فن) حيث حصلت الطالبة غدير السعدية على المركز الأول في محور الرسم وحصل الطالب سعيد العبيداني على المركز الأول في محور التصميم، واشتمل الفيديو الختامي على كلمة قدمها الطالب سعيد بن أحمد السيباني رئيس جمعية الطلبة العمانيين في مدينة ليفربول احتفالا بهذه المناسبة وقدم فيها شكره لفريق عمل (الأسبوع الوطني).