الاطلاع على سير العمل والمشاريع المنفذة في القطاع السمكي بمسندم

قام عدد من مسؤولي وزارة الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه بزيارة ميدانية إلى محافظة مسندم للاطلاع على سير العمل في القطاع السمكي بولايات المحافظة ومتابعة عدد من المشاريع القائمة والمشاريع المقترح تنفيذها خلال الفترة القادمة. وقد قام المهندس سالم بن عبدالله بن سالم الراسبي مدير عام التسويق والاستثمار السمكي بالوزارة ويرافقه خالد بن محمد البلوشي مدير سوق الجملة المركزي للأسماك، وإبراهيم بن حمد البطاشي رئيس قسم الاستثمار السمكي بالمديرية العامة للتسويق والاستثمار السمكي بزيارات إلى ولايتي دبا وخصب، اطلعوا خلاله على سير العمل في سوق الأسماك بدبا وميناء الصيد البحري في خصب كما تم الالتقاء مع المهندس عبداللطيف بن محمد البلوشي مدير إدارة الثروة السمكية بمحافظة مسندم وعدد من مسؤولي الإدارة لمناقشة الوضع الحالي لسوق الأسماك بولاية دبا وأهمية تفعيل السوق خلال الفترة القادمة والتي تتضمن إعادة تفعيل نظام الدلالة للبيع بالجملة كونه يمثل أهمية كبيرة للصيادين والتجار بالولاية لتنشيط حركة تسويق الأسماك لاسيما مع بدء الفتح التدريجي للأنشطة الاقتصادية إضافة إلى أهمية تشجيع وتقديم كل التسهيلات الممكنة للمواطنين العاملين بالقطاع السمكي للحصول على تراخيص نقل وتسويق الأسماك الأمر الذي سيساهم بشكل إيجابي وبسلاسة في نقل وبيع المنتجات السمكية من سوق دبا إلى الأسواق السمكية بمحافظات السلطنة الأخرى أو التصدير إلى خارج السلطنة. وجرى أيضا مناقشة إدارة السوق حول إمكانية تركيب نظام التسويق الإلكتروني بسوق الأسماك بدبا كما تم زيارة السوق وتقييم الوضع القائم من حيث البنية الأساسية المتاحة والوقوف على الاحتياجات وأعمال التطوير المطلوبة لتفعيل خدمة التسويق الإلكتروني من حيث توفير المعدات والأجهزة إضافة إلى خدمات الدعم الفني الأخرى الممكن توفيرها لتشغيل منصة (بحار) الإلكترونية مما يعزز القيمة المضافة والقوة الشرائية للمنتجات السمكية وربط سوق الولاية بأسواق السلطنة الأخرى إضافة إلى الأسواق الخارجية. واختتمت الزيارات الميدانية في ولاية خصب بالإطلاع على الموقع الجديد المقترح لسوق الأسماك في ميناء الصيد البحري بالولاية وذلك للوقوف ميدانيا على الموقع وإمكانية طرح موقع السوق للاستثمار للقطاع الخاص مع توفير جميع الخدمات الأساسية بالموقع كوحدات إنتاج الثلج ومخازن التبريد والتجميد لتعزيز القيمة المضافة وكذلك مناقشة تطبيق نظام الدلالة على جميع المنتجات السمكية المنزلة بالميناء لتعزيز العائد الاقتصادي للصيادين بالولاية.