22 دارسة في الدورة التدريبية الآسيوية الرابعة للفتيات

انطلقت صباح اليوم فعاليات الدورة التدريبية الآسيوية للفتيات للفئة (c) بمجمع صحار الرياضي التي ينظمها ويشرف عليها الاتحاد العماني لكرة القدم ممثلا في الإدارة الفنية قسم التعليم والتدريب بمشاركة 22 دارسة من محافظات شمال وجنوب الباطنة والظاهرة والبريمي عطفا على مشاركة 6 من فتيات اللجنة العمانية لرياضة الصم إثنان منهن مدربات إشارة وأربع فتيات من ذوي الإعاقة السمعية وذلك انطلاقا من المسؤولية المجتمعية للاتحاد العماني لكرة القدم وحرصا من الاتحاد على إشراك مختلف فئات المجتمع في أنشطته. وتعتبر مشاركة فتيات من اللجنة العمانية لرياضة الصم في الدورة هي الأولى على مستوى الاتحاد الآسيوي وهو ما يعد نجاحا للاتحاد الذي يسعى دائما لإشراك مختلف فئات المجتمع في أنشطته. الجدير بالذكر أن المحاضرة الآسيوية ورئيسة قسم كرة القدم النسائية بالاتحاد مها جنود ستشرف على الدورة في الجوانب النظرية والعملية.
وكان الاتحاد قد اختتم الدورة الثالثة من الدورة الاسبوع الماضي والذي كان حافلا بمحاضرات في الشق النظري في قاعة المحاضرات بالمجمع في حين كان موازيا لها الجانب العملي على الصالة الرياضية المغلقة بالإضافة إلى عقد جلسات عمل، وتلقين الدارسات بالدورة المحاضرات في التمرير والاستقبال والتمرير والمساندة وفي الجري بالكرة والسيطرة والرفع واستخدام الرأس بالإضافة إلى الدفاع وكذلك في الهجوم، وكانت هناك محاضرة نظرية في التسديد ونفذت الاختبارات التجريبية، وألقى هارون عامر المحاضر بالاتحادين الدولي والآسيوي وعضو اللجنة الفنية بالاتحاد الآسيوي مدير دائرة التعليم والتدريب بالاتحاد العماني لكرة القدم محاضرة حول حراسة المرمى تطرق فيها إلى محاور مهام مدرب حراس المرمى وأهمية حارس المرمى في الفريق ووضع البرامج البسيطة لتدريب حراس المرمى وتناول المهارات الأساسية لحارس المرمى كما كانت هناك محاضرة في قانون تحكيم المستديرة الساحرة وأخرى حول العلاج الطبيعي. وتضمنت الدورة في أيامها الأخيرة إجراء اختبارات الإلقاء والفحص النظري العام والجانب العملي بتقسيم المشاركات إلى مجموعات وكانت جل المحاضرات قد ركزت على حسن التوظيف للمهارة وكيفية إعداد برنامج تدريبي لكل فئة عمرية وما يخص التعامل مع المراحل السنية.