تجربتان تعدان المنتخبين الأول والأولمبي للمواجهة الودية الثنائية

فوز على مسقط وتعادل أمام الخابورة
مسقط/ واصل المنتخب الوطني الأول لكرة القدم تنفيذ برنامجه الإعدادي، حيث خاض مساء أمس تجربة ودية بعد سلسلة من التدريبات التي جرت في الأيام القليلة الماضية منذ بداية المعسكر الأسبوع الماضي.
وجاءت التجربة أمام نادي مسقط أحد أندية دوري عمانتل والتي نجح فيها المنتخب الوطني بتقديم مستويات فنية طيبة واظهر اللاعبون جاهزية بدنية وفنية، واستطاع المنتخب الفوز على نادي مسقط بهدف دون رد في إطار تحضيرات الفريق لاستكمال التصفيات المشتركة المؤهلة لمونديال 2022 وكأس آسيا، وسجل هدف المباراة الوحيد اللاعب خالد الهاجري العائد من جديد للقائمة.
وأشرك المدرب الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش، مجموعة من العناصر بهدف الوقوف على مستوياتهم، وسيخوض المنتخب الوطني وديتين أمام نظيره الأولمبي، يومي 13 و16 نوفمبر الجاري في ختام فترة المعسكر التي ستنتهي يوم ١٧ المقبل.
ويواصل المنتخب برنامج التدريبات على فترتين وأحيانا فترة واحدة حسب البرنامج الذي وضعه الجهاز الفني، والذي يتضمن ثلاث مباريات ودية، كانت البداية أمام نادي مسقط وشهدت مشاركة عدد كبير من اللاعبين الذين يتواجدون في المعسكر ضمن القائمة التي تضم كلا من: فايز الرشيدي ومحمد المسلمي وعبدالله فواز وحارب السعدي وصلاح اليحيائي وأحمد الخميسي ويزيد المعشني ومعتز صالح ( ظفار) وأحمد الرواحي وعيد الفارسي وأمجد الحارثي وزاهر الاغبري وخالد البريكي وعبدالعزيز الغيلاني وعبدالعزيز المقبالي وعلي البوسعيدي (السيب) وعمر الفزاري وعصام الصبحي (الرستاق) وعلي الرشيدي وأحمد الكعبي (النهضة) وفهمي سعيد وإبراهيم المخيني (النصر) وأرشد العلوي ومحمد البوسعيدي (نادي عمان) وعمران الحيدي (فنجاء) وعبس الهشامي (مسقط) وخالد الهاجري (بهلا) ومحسن جوهر (صحم). ويخطط المدير الفني للمنتخب الوطني الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش للاستفادة من فترة المعسكر الداخلي في إتاحة الفرصة أمام جميع اللاعبين لتقديم ما يؤكد قدرتهم الفنية على الاحتفاظ والاستمرارية في القائمة خلال التجمعات المقبلة التي تمثل أهمية كبيرة في تجهيز الفريق للمشاركات في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم وأمم آسيا التي تمت برمجتها باتفاق بين الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا والاتحاد الآسيوي ورؤساء اتحادات منطقة غرب آسيا وذلك لتقام بنظام التجمع في مارس من العام المقبل.
تعادل الأولمبي
من جانبه يواصل المنتخب الوطني الأولمبي برنامجه الإعدادي، حيث خاض مساء أمس تجربة ودية ثانية أمام نادي الخابورة انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكلا الفريقي، وقد سجل هدف المنتخب اللاعب محمود العلوي وسجل هدف الخابورة راشد الحوسني. وحرص مدرب المنتخب الأولمبي الكرواتي باسيتس على تصحيح أخطاء التجربة السابقة أمام نادي بوشر والتي خسرها المنتخب بهدفين دون مقابل.
وسيواصل الأولمبي برنامج التدريبات حتى موعد نهاية الفترة الإعدادية يوم ١٦ من الشهر الجاري وتعرف الجهاز الفني على اللاعبين الذين تم استدعاؤهم للمشاركة في برنامج العودة إلى التجمع بعد توقف امتد لأكثر من عام منذ خروج المنتخب من منافسات التصفيات الآسيوية تحت قيادة المدرب الوطني حمد العزاني.
وكان مدرب المنتخب الوطني الأولمبي لكرة القدم الكرواتي داريو باسيتش، قد اعلن قائمة للمعسكر الحالي وذلك استعدادا لبطولة غرب آسيا للمنتخبات الأولمبية التي ستقام في نسختها المقبلة. وضمت قائمة المنتخب الأولمبي في المعسكر الحالي 26 لاعبًا هم: محمد بن سعيد السيم وعوض بن محمد الشحري وليم بن منير اسكندر وإبراهيم بن يوسف الراجحي وعمر بن ناصر السلطي وثامر بن سالم الزعابي ومحمد بن إبراهيم العلوي وباسم بن سالم الجابري ويوسف بن علي الشيادي وسلطان بن سعيد بشير وأنور بن مجدي شعبان وفهد بن عادل عيد ونجيب بن محفوظ الشجيبي ووسيم بن عبدالمنان ومحمد بن موسى الهنائي والأزهر بن حمزة البلوشي وإسلام بن سالم الهنائي واحمد بن جميل العريمي ويونس بن ربيع السنيدي وخميس بن حارب السعدي ومعاذ بن يحيى الجهضمي والنورس بن غريب الفارسي والمنتصر بن طالب الزدجالي ومحمد بن عبيد القايدي ويحيى بن حمود الهديفي ومحمد بن سعيد البريكي.
وستقدم التجربة الأولى أمام المنتخب الوطني الأول لكرة القدم فائدة كبيرة للمدرب باسيتش ليتعرف بصورة أفضل على اللاعبين الذين اختارهم في القائمة.