اختبارات تجريبية في دورة المدربات الآسيوية بصحار

صحار – عبدالله المانعي
تصوير – أحمد البريكي

تدخل دورة المدربات الآسيوية لكرة القدم في المستوى ( c ) التي تقام حاليا بالمجمع الرياضي بصحار يومها السادس وسط حرص ورغبة من الدراسات في الاستفادة من مقرراتها في الجانبين النظري والعملي. وتأتي الدورة التي انطلقت في 2 من الشهر الجاري وتستمر حتى 14 منه بتنظيم من الاتحاد العماني لكرة القدم وتستقطب مشاركات من قطاع التربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة ومن أندية المحافظة ومن جامعة السلطان قابوس ومن جامعة صحار ومن محافظتي الظاهرة والبريمي وجنوب الباطنة.
ويعد برنامج الدورة حافلا بمحاضرات في الشق النظري في قاعة المحاضرات بالمجمع يكون لها موازيا الجانب العملي على الصالة الرياضية المغلقة بالإضافة إلى عقد جلسات عمل. وتعمل المحاضرة الآسيوية ورئيسة قسم كرة القدم النسائية بالاتحاد مها جنود على تنفيذ البرنامج حيث ما زال رقم العدد للمشاركات لم يستقر بعد وينتظر أن يتحدد بشكل رسمي في الأيام القليلة المقبلة حيث كان مقررا في السابق أن يكون العدد 19 مشاركة.
وكانت المشاركات تسلمن زي المشاركة بالدورة وتلقين المحاضرات في التمرير والاستقبال والتمرير والمساندة وفي الجري بالكرة والسيطرة والرفع واستخدام الرأس بالإضافة إلى الدفاع وكذلك في الهجوم، ويستكمل البرنامج بمحاضرة نظرية في التسديد على أن تستهل الاختبارات التجريبية التي ستكون في الملعب المعشب بالمجمع.
ويلقي هارون عامر المحاضر الدولي وعضو اللجنة الفنية بالاتحاد الآسيوي مدير دائرة التعليم والتدريب بالاتحاد العماني لكرة القدم محاضرة حول حراسة المرمى يتطرق فيها إلى محاور مهام مدرب حراس المرمى وأهمية حارس المرمى في الفريق ووضع البرامج البسيطة لتدريب حراس المرمى ويتناول المهارات الأساسية لحارس المرمى. وهناك محاضرة في قانون تحكيم كرة القدم تلقيها إحدى المختصات كما ستكون هناك محاضرة حول العلاج الطبيعي.
وتبدأ من يوم الأربعاء المقبل 11 من الشهر الجاري اختبارات الإلقاء والفحص النظري العام والجانب العملي بتقسيم المشاركات إلى مجموعات، وتركز المحاضرات كذلك على حسن التوظيف للمهارة وكيفية إعداد برنامج تدريبي لكل فئة عمرية وما يخص التعامل مع المراحل السنية وتضيف الدورة للدارسات بعدا جديدا في الجانب التدريبي وتستعين المحاضرة في عرض برنامج الدورة طيلة فترة انعقادها بالتقنية الحديثة في تقديم عرض مرئي. وقد سخرت إدارة المجمع الرياضي بصحار بالمديرية العامة للثقافة والرياضة والشباب الظروف المواتية طيلة انعقاد الدورة لضمان تحقيق الاستفادة القصوى. وتقام هذه الدورة في إطار اهتمام الاتحاد العماني لكرة القدم في تطوير كرة القدم النسائية وإعداد الكوادر الوطنية وتطوير وصقل قدراتها الفنية في مجال التدريب وتنظمه الإدارة الفنية بالاتحاد من خلال دائرة التعليم والتدريب وبالتعاون مع الاتحاد الآسيوي للعبة. وكانت هذه الدورة قد سبقتها دورة انعقدت في المكان ذاته بمشاركة 20 معلمة من معلمات التربية البدنية وذلك في الفترة من 25 من سبتمبر وحتى 8 من أكتوبر الماضي.