المنذر العلوي يباشر برنامجه العلاجي بقطر

متابعة – عادل البراكة
باشر اللاعب الدولي المنذر العلوي لاعب منتخبنا الوطني لكرة القدم ونادي ظفار برنامجه العلاجي فور وصوله إلى الدوحة، في مستشفى اسبيتار، جراء تعرضه للإصابة في الرباط الصليبي خلال المواجهة الودية الثانية التي جمعت فريقي ظفار والاتحاد على ملعب نادي ظفار وانتهت بفوز ظفار بنتيجة ٤/صفر، تلك الإصابة ستحرم فريق ظفار من خدمات المنذر خلال الفترة القادمة، والتي تتطلب وجوده خصوصا وأن اللاعب قدم مستوى إيجابيا خلال الفترة الماضية وساهم بإيجابية فيما تحقق من نتائج في مختلف الاستحقاقات، ومن خلال التشخيص الأولي قرر الأطباء في مستشفى اسبيتار عمل أشعة جديدة للاعب. كما تقرر خضوعه للعملية اليوم الخميس. وفور وصول المنذر إلى الدوحة قام محمد بن سالم الرواس عضو مجلس الإدارة وأمين الصندوق الذي تم تكليفه من قبل الشيخ علي بن احمد الرواس رئيس نادي ظفار بمتابعة اللاعب والاطمئنان على وضعه العلاجي، وذلك حرصا من مجلس إدارة نادي ظفار على صحة اللاعب. كما ثمن مجلس إدارة نادي ظفار متابعة المختصين في اتحاد الكرة لحالة اللاعب المنذر العلوي. وقد أكد المنذر العلوي على أنه سوف يجري العملية اليوم الخميس بعد أن قام الأطباء في مستشفى اسبيتار بعمل إشاعة ثبتت من خلالها إصابته بقطع كامل. وأشار إلى أنه تلقى العديد من الاتصالات خاصة من قبل الاتحاد العماني لكرة القدم ونادي ظفار للاطمئنان على وضعه الصحي. وحول مباراة الفريق أمام فريق مسقط في أول المواجهات التكميلية لدوري عمانتل والتي كسبها ظفار برباعية قال العلوي: الفريق بخير وقدم مردودا إيجابيا أثمر عن فوز مستحق ظهر من خلالها الفريق في أفضل حال بدني وذهني وفني، وذلك بفضل تكاتف الجميع من مجلس الإدارة برئاسة الشيخ علي بن احمد الرواس والجهاز الفني بقيادة المدرب الوطني رشيد جابر اليافعي واللاعبين الذين طبقوا خطط المدرب خصوصا وان المدرب رشيد جابر أشرك مجموعة من اللاعبين الشباب. وذكر المنذر العلوي أن الأجواء في الدوحة مثالية وتساعد على تلقي العلاج خاصة من قبل الأطباء في مستشفى اسبيتار وأقدم لهم الشكر.
  • Retouched
    720×1052
    135.58KB