عيسى العدوي يستأنف تدريبات السباحة باليابان

استأنف السبّاح عيسى بن سمير العدوي تدريباته باليابان ضمن برنامج الإعداد والدراسة المقرر من الاتحاد العماني للسباحة لتحضيره للمشاركة في الاستحقاقات القادمة منها الخليجية والقارية ودورة الألعاب الأولمبية التي ستقام بطوكيو في يوليو القادم. وانضم السباح عيسى العدوي أمس الأول مع فريقه الياباني في المعسكر التدريبي بمنطقة ناغانو باليابان الذي يستمر حتى 18 نوفمبر القادم، وكانت لجنة المنتخبات والمدربين برئاسة طه بن سليمان الكشري رئيس الاتحاد العماني للسباحة رئيس اللجنة قد ناقشت البرنامج الفني الخاص بإعداد سباح المنتخب الوطني عيسى العدوي حيث حظي البرنامج على موافقة ودعم أعضاء اللجنة والبرنامج الفني المعد له للمرحلة المقبلة. يُذكر أن الاتحاد العماني للسباحة يعمل جاهدًا بالتنسيق المستمر مع المدرب المكلف بمتابعة برنامج تدريب السباح عيسى العدوي الذي يدرس ويتدرب حاليًا في اليابان حيث يقوم المختصون بالاتحاد بتقديم كافة الارشادات والنصائح له وإبلاغه أولا بأول بالشروط والقوانين المتعلقة بالبطولات القادمة المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2021 على أمل المشاركة فيها وفقا للبرنامج المعد من قبل الاتحاد والجامعة اليابانية ليكون له حضور في البطولات التأهيلية التي أتاح فيها الاتحاد الدولي للسباحة الفرصة للسباحين للتأهل لدورة الألعاب الأولمبية وهي الهدف الرئيسي للعدوي ويسعى إليه مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة من خلال الحصول على الرقم الذي يؤهله الى الأولمبياد. من جانب أخر عقد الفريق الفني بالاتحاد العماني للسباحة المكون من محمد الساحلي الخبير الفني بالاتحاد وسرجان فليبوفيتش المدرب العام والمدربين الوطنيين احمد الكلببي وايمن الكليبي وصالح الوهيبي وعدنان الخضوري ويوسف الفارسي، اجتماعا بمقر الاتحاد تم خلاله مناقشة العديد من الموضوعات التي تهم تدريبات المنتخبات الوطنية بعد استئناف النشاط استعدادا للمشاركات القادمة، حيث ناقش الاجتماع سير التدريبات للاعمار السنية ومهام المدربين في الحفاظ على سلامة السباحين وتطبيق الإجراءات الوقائية، كما تم مناقشة الاهداف المبرمجة من خلال التدريب للأشهر الثلاثة القادمة فنيا وبدنيا ومعرفيا اضافة الى مناقشة برنامج حجم التدريب للفترة القادمة من حيث التدريب الارضي والتدريب المائي وحصص الدعم، وناقش الاجتماع برنامج وألية تقييم اداء ونتائج السباحين.