مرسيليا يعوّض خيبته القارية بفوز على لوريان

باريس (أ ف ب) – استعاد مرسيليا توازنه محليًا بعد الخيبة الاوروبية وحقق فوزًا بهدف نظيف على مضيفه لوريان في المرحلة الثامنة من الدوري الفرنسي لكرة القدم ، ليستعيد معنوياته قبل استضافة مانشستر سيتي الانكليزي الثلاثاء في دوري أبطال أوروبا. وسجل الهدف الارجنتيني الشاب ليوناردو باليردي المعار من بوروسيا دورتموند الالماني في الدقيقة 54. ورفع الفريق رصيده الى 15 نقطة في المركز الرابع مؤقتا بعد فوز ثان تواليا في الدوري، بفارق الاهداف عن رين الثالث وباريس سان جرمان الثاني الذي يستضيف لاحقًا ديجون.
وكان مرسيليا بطل فرنسا 10 مرات آخرها في العام 2010 سقط بنتيجة صفر-1 خارج قواعده امام اولمبياكوس اليوناني في مستهل مشواره في دوري الابطال الاربعاء في الوقت بدل الضائع بهدف للمصري أحمد حسن.
ويستضيف مرسيليا الفريق الفرنسي الفائز بدوري الابطال عام 1993 والذي عاد الى منافسات المسابقة الاوروبية العريقة للمرة الاولى منذ موسم 2013-2014 فريق مانشستر سيتي في مباراة صعبة على ملعب “فيلودروم”.
وقال المدرب البرتغالي أندريه فيلاش بواش بعد الفوز “قدمنا مباراة جيدة، أنا سعيدٌ جدًا (…) قدمنا أداء جماعيًا مميزًا على الصعيدين الهجومي والدفاعي”.
وسجل باليدري الهدف بعدما رفع فلوريان توفان الكرة من ضربة ثابتة بعيدة جدًا عن الجهة اليسرى، وصلت الى الارجنتيني (21 عاما) نحو القائم الثاني تابعها رأسية من زاوية صعبة (54).