مستشفى الجمعية الطبية أول مبادرة تطوعية في المجال الصحي الميداني

رابطة تعزيز الصحة تكرم المتطوعين لعلاج مرضى كورونا

أطلقت الرابطة العمانية لتعزيز الصحة العامة النسخة الثانية لتكريم المتطوعين الصحيين من الأطباء والممرضين والطلبة الإداريين الذين مثلوا خط الدفاع الأول في مواجهة جائحة كورونا كوفيد١٩حيث تطوعوا بالعمل في مستشفى الجمعية الطبية العمانية المؤقت بولاية العامرات وجرى التكريم بحضور الدكتور وليد بن خالد الزدحالي رئيس الجمعية الطبية العمانية.
وتم تشغيل المستشفى ضمن مبادرة (معافاة من أجل عمان) التي أطلقتها الجمعية الطبية العمانية. وكانت النسخة الأولى من مبادرة التكريم قد استهدفت (٦٠) فردا من المتطوعين في هذا المجال.
وأوضح الدكتور وليد بن خالد الزدجالي أن مبادرة إقامة مستشفى الجمعية الخاص بعلاج حالات كوفيد-19 في ولاية العامرات تعتبر أول مبادرة تطوعية في المنطقة بالمجال الصحي الميداني، حيث إنه يتطلب كفاءة عالية من المهنية في النواحي العلاجية والصحية والإدارية ومكافحة العدوى. وقد استجاب لهذه المبادرة العديد من الكوادر الصحية بالسلطنة من أطباء وممرضين وفنيين ومساعدي الفئات الطبية وإداريين، بفضل الجهود المشتركة بين هذه الكوادر والمؤسسات بالتنسيق مع وزارة الصحة بكافة مؤسساتها.
كما وجه رئيس الجمعية الطبية العمانية كلمة شكر وتقدير لكافة الجهود التي بذلت من قبل المتطوعين والمساهمين ومجلس إدارة الجمعية الطبية العمانية ومستشفى الجمعية الطبية المؤقت ولجانه.
وتهدف مبادرة التكريم إلى تثمين جهود هؤلاء المتطوعين والتأكيد على أهمية العمل التطوعي في رفد القطاع الصحي بالكوادر الطبية اللازمة للتصدي لهذه الجائحة، وكذلك كنوع من التشجيع للأفراد والمؤسسات من أجل الانخراط في هذا المجال.
وقد عكفت كل من الرابطة العمانية لتعزيز الصحة العامة والجمعية الطبية العمانية إلى إطلاق النسخة الثانية من مبادرة تكريم المتطوعين حرصا منهما على الاستمرار لدعمهما المتواصل وحرصاً على تقدير الجهود التي بذلها المتطوعين الصحيون من الأطباء والممرضين والطلبة والإداريين.
وفي الشأن ذاته عبر مسؤولو الجمعية الطبية العمانية ومسؤولي الرابطة العمانية لتعزيز الصحة العامة عن خالص شكرهم وتقديرهم للشركات والأفراد الذي ساهموا في إنجاح هذه المبادرة، ومنها شركة النفط العمانية للتسويق التي كان لها الدور الكبير في إنجاح النسخة الثانية من هذه المبادرة وذلك من خلال المساهمة السخية التي قدمتها المتمثلة في توفير بطاقات تعبئة الوقود المجانية لجميع المتطوعين المستهدف تكريمهم.
الجدير بالذكر أن مستشفى الجمعية الطبية العمانية المؤقت بولاية العامرات استقبل منذ إنشاءه الحالات المصابة بكوفيد ١٩ من مختلف محافظات وولايات السلطنة بالتنسيق مع المستشفيات المرجعية الحكومية.