وزير الإسكان والتخطيط العمراني يطلع على آخر مستجدات مشروع المدينة السكنية في لوى

تضم (3400) منزل سكني مزودة بكافة مشروعات البنية الأساسية –

قام معالي الدكتور خلفان بن سعيد الشعيلي وزير الإسكان والتخطيط العمراني بجولة تفقدية لمشروع المدينة السكنية الجديدة بولاية لوى بمحافظة شمال الباطنة للاطلاع على سير تنفيذ المشروع ومراحل التنفيذ حسب الخطة الزمنية المحددة.
وقدم مدير المشروع عرضًا مرئيًا تناول آخر المستجدات في مشروع المدينة الجديدة التي يتم إنشاؤها ضمن مخطط سكني متكامل الخدمات يضم (2963) أرضا سكنية على مساحة تقدر بحوالي (1256) هكتارا وتضم (3400) منزل سكني مزودة بكافة مشروعات البنية الأساسية والطرق والإنارة وشبكات المياه والصرف الصحي إلى جانب المدارس والمساجد والجوامع مع المرافق ومركز صحي مع محطتين لتعبئة الوقود وحدائق وملاعب وأراض مخصصة كمراكز تجارية.
وبالنسبة لمحطات الكهرباء فسيتم بناء محطتي كهرباء بقيمة تتجاوز ثلاثة ملايين ريال عماني وذلك بالتعاون مع شركة كهرباء مجان لتلبية احتياجات المنطقة السكنية الجديدة من الطاقة الكهربائية، وتم إنشاء شبكة طرق حديثة في المدينة السكنية الجديدة بولاية لوى بلغت تكلفتها (25) مليونًا و(125) ألفًا و(450) ريالًا عمانيًا بهدف تسهيل تنقل الأهالي وتنشيط الحركة التجارية وتتضمن طريقا مزدوجا بحارتين بطول (45)كم وطريقا مفردا بحارة واحدة بطول (51)كم يخدم الوحدات السكنية مع الإنارة بطول (96)كم. ويضم مشروع البنية الأساسية التي تقدر قيمته بحوالي (75) مليونًا و(755) ألفًا و(449) ريالا عمانيا شبكات المياه بطول (133)كم والكهرباء بطول (386)كم وشبكة ومحطة الصرف الصحي بطول (137)كم والري وشبكة تصريف مياه الأمطار بطول (47)كم وشبكة ري بطول (61)كم فضلا عن شبكة الألياف البصرية (FOD) بطول (201)كم، إضافة إلى خزان مياه الشرب ومحطة ضخ المياه وخزان مياه الري ومحطة ضخ مياه الري.
ولأجل تسوية أرض موقع المشروع وإنشاء الطرق الجديدة بالمدينة السكنية تم ردم وتسوية (4.800.000) متر مكعب وتنظيم وتحويل مسار أحد الأودية بطول (6.4)كم لضمان عدم تأثر المنطقة بالأمطار والفيضانات.
ويضم المركز الصحي الذي تم الانتهاء منه مؤخرًا (16) غرفة عيادة على مساحة (407.1) متر مربع وبقيمة بلغت مليونًا و(391) ألفًا و(609) ريالات عمانية بهدف تقديم الرعاية الصحية لسكان المنطقة ومزود بأحدث المعدات الطبية اللازمة. ويجري حاليًا إنشاء خمس مدارس لمختلف المراحل التعليمية لطلبة المنطقة السكنية الجدية بولاية لوى بقيمة (12) مليون ريال عماني ومدرستين منهما للتعليم الأساسي (المرحلة الأولى) تضم كل مدرسة منهما (30) غرفة صف لكل مدرسة وعلى مساحة بناء تصل إلى (4836) مترا مربعا لكل مدرسة واثنتين أخريين للتعليم الأساسي (المرحلة الثانية) تضم كل مدرسة منهما (36) غرفة صف لكل مدرسة وعلى مساحة بناء تصل إلى (6296) مترا مربعا لكل مدرسة، إلى جانب مدرسة لدبلوم التعليم العام تضم (36) غرفة صف ومساحة بناء تصل إلى (6296) مترا مربعا إضافة إلى تحديد أراض مخصصة للتعليم للاستخدام المستقبلي.
أما مشروع المساجد والذي بلغت تكلفته (12) مليونًا و(500) ألف ريال عماني فيضم جامعين، مساحة كل جامع (3213) مترا مربعا وستة مساجد، مساحة كل مسجد (850) مترا مربعا إلى جانب ثمانية منازل لأئمة هذه المساجد وثلاثة محلات تجارية لكل جامع ومسجد فضلا عن سبعة مجالس عامة ومأتم واحد وتهيئة وتسوير أرض مقبرة. ويتم تشييد المدينة السكنية الجديدة بولاية لوى ضمن مشروع نقل وتسكين الأهالي المتأثرة أملاكهم بأنشطة تطوير ميناء صحار وتعويضهم في مخطط سكني متكامل الخدمات بمنطقة (نبر) بولاية لوى حيث بلغ عدد العقارات التي شملها حصر وتعويض الممتلكات (3930) عقارا.