عبدالحليم الوريمي: نلاقي صحم في لقاء تجريبي وتدريبي

يلتقي فريقا المصنعة وصحم في لقاء ودي مساء الغد على ملعب نادي المصنعة وذلك وسط استعداد الفريقين لاستكمال المسابقات الكروية، حيث يواصل المصنعة استعداده بقيادة المدرب التونسي عبدالحليم الوريمي تحضيرا للجولات الثلاث المتبقية بدوري الدرجة الأولى ومن أجل الوقوف على الجاهزية البدنية والفنية لدى اللاعبين، بينما يستعد نادي صحم هو الآخر لمنافسات دوري عمانتل. من جانبه يدخل صحم هذا اللقاء الودي بعد أن أقام حصصا تدريبية بمشاركة اللاعبين الأساسيين وبعض لاعبي الفريق الأولمبي، حيث ركز الجهاز الفني للفريق بقيادة وليد السعدي على رفع معدل اللياقة البدنية وبعض الجمل التكتيكية والتدريبات الانفرادية وفق الإجراءات الاحترازية للبروتوكول الطبي المعد من قبل الاتحاد العماني لكرة القدم، كما عمل الجهاز الفني للفريق على بعض التقسيمات المطولة للاستفادة من عامل التجانس لدى لاعبي الفريق مع عدم اكتمال عناصره.
وأكد عبدالحليم الوريمي مدرب نادي المصنعة أن لقاء اليوم مع نادي صحم جاء بعد موافقة الاتحاد العماني لكرة القدم على إقامة المباراة الودية وذلك بعد الأخذ بالاحترازات وتطبيق البروتوكول الطبي المعتمد للمباريات. ويضيف الوريمي: بعد أسبوعين من التدريبات ما زال الفريق في الإعداد البدني وما زلنا نعمل على رفع الحمل التدريبي خلال هذا الأسبوع والأسبوع القادم، ومن خلال المباراة الودية سنقوم بتجربة 23 لاعبا في لقاء اليوم.
وتابع مدرب المصنعة حديثه: المباراة اليوم هي في غاية الأهمية لعودة نسق المباريات ومن اجل معرفة مدى جاهزية اللاعبين البدنية والدخول في أجواء المباريات وذلك بعد الابتعاد لمدة ستة اشهر عن كرة القدم وحساسية المباريات وهي فترة ليست قصيرة، وسنعمل على لعب 3 مباريات خلال الفترة المقبلة استكمالا لمباريات دوري الدرجة الأولى ونتمنى أن نتمكن من الصعود لدوري عمانتل للموسم المقبل.
وختم عبدالحليم الوريمي حديثه بالقول: البرنامج الذي نتبعه في التدريبات مبني على أسس علمية وهو يجنب اللاعبين الإصابات وخلال الأسبوعين القادمين سنعمل على زيادة رفع الحمل على اللاعبين في التدريبات، بينما في الأسبوع الأخير قبل بدء مباريات الدوري سنعمل على خفضها وذلك لإراحة اللاعبين والتخفيف من الجهد البدني.