تدريبات بدينة وفنية والبحث عن التجانس في تدريبات ظفار

استعدادا لملاقاة نادي مسقط بدوري عمانتل

صلالة – عادل البراكة

يواصل الفريق الأول بنادي ظفار تدريباته المستمرة وذلك استعدادا للاستحقاقات القادمة المتمثلة في استكمال ما تبقى من منافسات الدوري والكأس، ومنذ أن منحت اللجنة العليا المكلفة بمتابعة جائحة كورونا الإذن بإعادة بعض من الملاعب الرياضة لغرض تدريب المنتخبات الوطنية ونادي ظفار بسبب مشاركته الآسيوي قبل أن يتم الغاؤها من قبل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بسبب الجائحة، باشر الفريق الكروي الأول بنادي ظفار حصصه التدريبية بقيادة المدير الفني الوطني رشيد جابر على فترتين صباحية ومسائية، ورفع العامل البدني للاعبين من خلال التدريبات المكثفة في الصالة الرياضية بمنتجع حمدان بعد التوقف الطويل للاعبين وايجاد التجانس بين عناصر الفريق خصوصا بعد التعاقد مع المدرب الوطني رشيد جابر اليافعي لقيادة الفريق للفترة القادمة، حيث أنهى فريق ظفار المرحلة الثانية من برنامج إعداده بتقسيمة داخلية بين لاعبي الفريق شهدت منافسة وحماسا عاليين، وحرص الجهاز الفني على متابعة التقسيمة والتوجيه الدائم استعداداً لظهور مثالي خلال الاستحقاقات القادمة، حيث سيعاود الفريق تدريباته غدا الأحد، ولاشك سوف يسعى الجهاز الفني بقيادة المدرب رشيد جابر إلى إيصال عناصر الفريق إلى الجاهزية المثلى قبل بدء ما تبقى من استحقاقات الموسم، حيث سيخوض الفريق اولى مبارياته التكميلية في دوري عمانتل يوم ٢٣ أكتوبر القادم امام فريق مسقط.

متابعة إدارية

إعداد الفريق شهد متابعة من قبل الشيخ علي بن احمد الرواس رئيس النادي وأعضاء مجلس الإدارة، وخلال فترة الإعداد شهدت مغادرة كل من عبدالعزيز المقبالي وعلي البوسعيدي للفريق والتوقيع لنادي السيب، وكشف أخصائي العلاج الدكتور ايمن الشربيني على أن معظم الحالات التي حدثت عبارة عن اجهاد نتيجة طبيعة الإعداد، حيث ان اللاعبين محمد السيم وصلاح اليحيائي عادا إلى المشاركة بصورة طبيعية مع الفريق بينما أظهرت نتائج الأشعة تعرض اللاعب نايف فرج لإصابة بجزع في الرباط الخارجي للانكل استدعى عمل جبيرة لقدمه مدة أسبوع على أن يبدأ بعد ذلك برنامج التأهيل والعلاج الطبيعي.

انضباط والتزام

أشار علي فايل البرك مدير الفريق الكروي الأول بنادي ظفار إلى أن إعداد الفريق يسير بحسب البرنامج الموضوع من قبل الجهاز الفني للفريق بقيادة المدير الفني الوطني رشيد جابر اليافعي وذلك من خلال الحصص التدريبية اليومية على فترتين صباحية ومسائية بهدف رفع معدل اللياقة البدنية والفنية وايجاد مزيد من التجانس بين عناصر الفريق. وقال مدير فريق نادي ظفار: بالرغم من صعوبات الجائحة الا أن إعداد الفريق شهد انضباطا والتزاما من جميع اللاعبين الذين شاركوا في التدريبات منذ البداية استعدادا لما تبقى من استحقاق الموسم الذي لاشك سيكون محطة إعداد للموسم الجديد.
وأكد علي فايل ان الجهاز الفني والإداري بات مكتملا بعد التحاق أخصائي العلاج الدكتور ايمن ابراهيم الشربيني والمدلك حسين حسن بالجهاز الفني للفريق، حيث سيواصل الفريق برنامج الإعداد بعدما أنهى الفترة الثانية من الإعداد المقرر من قبل الجهاز الفني الذي اعتمد خلال الفترة الماضية على رفع الجانب البدني للاعبين وسوف يخضع اللاعبون خلال المرحلة القادمة إلى عمل تقسيمات بينهم لإيجاد التجانس المطلوب قبل خوض الاستحقاقات القادمة متمثلة في استكمال ما تبقى من منافسات الدوري والكأس.