أكثر من 6 آلاف تصريح استيراد وتصديق شهادة مطابقة خليجية لشحنات السيارات والدراجات النارية

بلغ عدد تصريح استيراد الإفراج عن شحنات السيارات والدراجات النارية وإطاراتها (3346) شهادة ، كما بلغ عدد تصديق شهادات المطابقة الخليجية للسيارات والدراجات النارية وإطاراتها (3093) شهادة ، وذلك خلال الفترة من بداية شهر يناير وحتى نهاية شهر يونيو 2020م. وأشارت وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار بأن عمليات إنهاء المعاملات تم عبر بريد إلكتروني تم تخصيصه لهذه المعاملات من خلال العمل عن بعد للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19) ، موضحة بأنها تقوم بدراسة الوثائق المقدمة والتصديق على شهادة المطابقة وإصدار وثيقة عدم الممانعة للإفراج عن الشحنة بالإضافة إلى ذلك تسديد الرسوم. وأكدت المديرية العامة للمواصفات والمقاييس بوزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار بأنه يجب على صانعي الإطارات الجديدة التقدم بشهادات المطابقة الخليجية للسيارات الجديدة والإطارات إلكترونيا من خلال موقع هيئة التقييس لدول مجلس التعاون حسب نماذج الشهادة الواردة في اللوائح الفنية الخليجية ذات العلاقة، مرفقا بها تقارير الاختبارات المطلوبة، ويمكن للهيئة طلب عينات لإجراء تلك الاختبارات في مختبرات محايدة تعتمدها الهيئة. وأشارت الوزارة بأنه تتم مراجعة شهادات المطابقة للتأكد من استيفائها للمواصفات القياسية والمعلومات الفنية المطلوبة، مع القيام بتسجيل وتبويب الشهادات واستكمال إجراءاتها المالية وتقوم الهيئة بمراجعة الشهادات ونتائج الاختبار، ويتم إخطار الصانع عند رفض تلك الشهادات مع توضيح أسبابه وبعد قبول الشهادة تختم بالختم المعتمد وبختم إلكتروني مشفر لمنع التزوير. أما فيما يتعلق بالشهادات المرفوضة يخطر الصانع بأسباب الرفض وفي الحالات التي تراها الهيئة ضرورية يمكن طلب زيارة الشركة الصانعة والاطلاع على خطوط الإنتاج لتقييم مستوى ضبط الجودة بها، ومعاينة مختبرات الشركة مع حضور بعض الاختبارات التي يتم التنسيق لإجرائها وتحتفظ الهيئة بالحق في طلب نتائج اختبارات تجرى في مختبرات محايدة ومعتمدة. الجدير بالذكر أن المواصفات العمانية ـ الخليجية القياسية (GSO 51/2007- GSO 52/2007) و GSO645/2005  تختص بالمتطلبات العامة للإطارات الجديدة لسيارات الركوب التي تعبأ بالهواء المضغوط والمسميات والتمييز والبيانات الإيضاحية والأبعاد والأحمال وضغوط النفخ للإطارات الجديدة لسيارات الركوب التي تعبأ بالهواء المضغوط ولسيارات متعددة الأغراض والشاحنات والحافلات والمقطورات.