ريال مدريد يواجه سوسيداد في حملة الدفاع عن اللقب

برشلونة (د ب أ)- يستهل فريق ريال مدريد حملة الدفاع عن لقب الدوري الإسباني لكرة القدم، يوم الأحد المقبل، عندما يحل ضيفا على ريال سوسيداد، الذي يأمل أن يساعد ديفيد سيلفا، المنضم حديثا، زملائه في تحقيق مفاجأة أمام حامل اللقب. وغاب صانع ألعاب مانشستر سيتي السابق، عن مباراة فريقه الافتتاحية أمام بلد الوليد التي انتهت بالتعادل 1/1، بسبب تواجده في الحجر الصحي بعدما أثبتت الفحوص الطبية إصابته بفيروس كورونا المستجد. وبدون تواجد مارتين أوديجارد، الذي قضى الموسم الماضي معارا من ريال مدريد، افتقد سوسيداد للإبداع، وبتواجد سيلفا مع الفريق ينبغي أن تنتهي هذه المشكلة.
في الوقت نفسه، يتطلع أوديجارد أن يقدم نفسه بشكل جيد للمدير الفني زين الدين زيدان، كما أن إمكانية لعبه في أكثر من مركز تعني أن المدرب سيكون بإمكانه الدفع به في وسط الملعب أو في أحد المراكز بخط الهجوم. وبتواجد سيلفا، يرجح أن سوسيداد يعدون أنفسهم للخروج بشيء ما من المباراة أمام حامل اللقب في الموسم الماضي. وقال المدافع أليكس ريميرو :”شارك سيلفا في كل الحصص التدريبية”. وأضاف :”إنه لاعب لديه إمكانيات كبيرة وبإمكانه أن يصنع الفارق وهذا من شأنه مساعدة الفريق للعودة لمستواه، خاصة في حالات الهجوم”.
وأردف :” سوف يعطينا الكثير عندما يتعلق الأمر باللعب في الثلث الأخير”. وأكد :”قبل المباراة، سنرحب بأوديجارد بكل الحب الموجود في العالم. خلال المباراة، إذا لعب، سنقاتله حتى الموت، لأنني واثق أنه سيسبب الكثير من المشاكل”. وتحوم الشكوك حول مشاركة إدين هازارد في المباراة خاصة وأنه لم يشارك في المباراة الودية أمام خيتافي استعدادا للموسم الجديد.
وغاب هازارد عن الفريق في أغلب فترات الموسم الماضي عقب انضمامه للريال قادما من تشيلسي في الصيف الماضي. وهناك شكوك أخرى بشأن مشاركة إيسكو وماركو أسينسيو، مما يعني أن أوديجارد لديه فرصة منطقية لبدء المباراة التي تقام على ملعب أنويتا، الذي تألق فيه في الموسم الماضي. في الوقت نفسه يأمل أوناي إيمري، أن يسجل أول انتصار له كمدير فني لفريق فياريال عندما يستضيف فريقه إيبار غدا السبت.
وحقق الفريق التعادل 1/1 أمام هويسكا في الجولة الأولى، بفضل الهدف الذي سجله جيرارد مورينو من ركلة جزاء. وخرج فرانسيس كوكولين، المنضم حديثا للفريق، مصابا، ورغم أن الفحوص أظهرت أن اللاعب لا يعاني من إصابة خطيرة في الركبة، إلا أنه سيغيب عن اللقاء. وسيكون تاكيفوسا كوبو، المعار من ريال مدريد والذي شارك أمام هويسكا، موجودا في التشكيل الأساسي، حيث سيشارك منذ بداية اللقاء للمرة الأولى. وقدم الجناح الياباني أداء جيدا مع ريال مايوركا في الموسم الماضي وهو أحد اللاعبين الذي سيتم مشاهدتهم هذا الموسم حيث سيواصل التطور تحت قيادة إيمري.
وسيضطر فريق برشلونة، وصيف الموسم الماضي، للانتظار أسبوعا جديدا قبل أن يخوض أول مبارياته في الدوري، حيث تم تأجيل مباراته مع أتلتيك بلباو، بسبب الارتباطات الأوروبية من الموسم الماضي والتي انتهت في أغسطس الماضي. ولن يبدأ برشلونة، تحت قيادة المدرب الجديد رونالد كومان، مبارياته في الدوري قبل 27 سبتمبر عندما يستضيف فياريال على ملعب كامب نو. كما تم تأجيل مباراتي أشبيلية، بطل الدوري الأوروبي، أمام إلتشي، وأتلتيكو مدريد أمام مضيفه ليفانتي لنفس السبب. وفي بقية مباريات هذه الجولة يلتقي خيتافي مع أوساسونا، وسلتا فيجو مع بلنسية، وهويسكا مع قادش، وغرناطة مع ألافيس، وريال بيتيس مع بلد الوليد.