المعركة ضد كورونا لا زالت مستمرة!

  • تسجيل 1409 إصابات جديدة و18وفاة
  • العودة للأجواء الطبيعية خطوة ضرورية لن تتأتى إلا “بالالتزام “
  • الحاجة ماسة للبلازما المناعية لعلاج الحالات الحرجة لمرضى كوفيد 19
كتبت – نوال الصمصامية أعلنت وزارة الصحة أمس عن تسجيل 18 حالة وفاة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، ليرتفع العدد الكلي للوفيات بهذا المرض في السلطنة إلى 780 حالة وفاة، فيما ارتفع إجمالي عدد الإصابات إلى 89746 حالة بعد تسجيل 1409 إصابات جديدة. وأوضحت الإحصائيات شفاء 446 حالة وبذلك يكون العدد الكلي للمتعافين 83771 حالة بالسلطنة، وبنسبة شفاء 93.3%. وذكرت الوزارة أن عدد المرقدين الجدد في المؤسسات الصحية بالسلطنة خلال 24 ساعة الماضية بلغ 52 حالة، وبذلك يرتفع إجمالي المرقدين بالمؤسسات الصحية إلى 470 حالة، من بينهم 161 حالة في العناية المُركزة. وتؤكد الوزارة على ضرورة الالتزام والتقيد التام بالإجراءات الاحترازية والوقائية من هذا المرض، كتجنب الزيارات العائلية، وارتداء الكمامة، والمحافظة على التباعد الجسدي بمسافة مترين على الأقل، والمداومة على تنظيف اليدين بالماء والصابون أو باستخدام المعقم الكحولي المعتمد، وتجنب لمس الوجه والأنف والفم والعينين، وعدم الخروج من المنازل إلَّا للضرورة، واتباع العادات الصحية عند العطس والسعال، والالتزام التام بالعزل الصحي في حال وجود أعراض للمرض أو مخالطة المصابين به. وأوضحت وزارة الصحة عبر حسابها الرسمي بعض الإجراءات الوقائية في الأماكن العامة؛ حيث العودة لأجواء الحياة الطبيعية خطوة ضرورية لإنقاذ الحياة، ولن يتأتى ذلك إلا باستمرار الالتزام بإجراءات الوقاية والتباعد في الأماكن العامة والتجمعات العائلية، ولا ننسى بأن معركتنا ضد فيروس كوفيد١٩ لا زالت مستمرة. حيث يتم تسجيل البيانات الشخصية وقياس درجة الحرارة ولم يسمح بالدخول في الأماكن العامة عند تجاوز الحرارة 37 درجة مئوية. وتلتزم المطاعم بإعداد الطاولات بمسافة لا تقل عن مرتين مع الالتزام بلبس الكمام إلا عند تناول الطعام مع الحرص على عدم التنقل كثيرا في أورقة المطاعم، وعند التأكد من خلو المكان من التجمعات وتحقيق مبدأ التباعد الجسدي ممكن إزالة الكمامة مع ضرورة الحرص على لبسها في الأماكن العامة وعند التجمعات. وأكدت وزارة الصحة على الحاجة الماسة للتبرع للبلازما المناعية حيث تستخدم ضمن البرتوكول العلاجي لبعض الحالات الحرجة لمرضى كوفيد 19.