حظر إدخال وتصنيع الطائرات بدون طيار بالسلطنة إلا بموافقة

استثناء الجهات العسكرية والأمنية والاستخدامات فـي المباني المغلقة

عمان: حظرت هيئة الطيران المدني إدخال الطائرات بدون طيار أو أجزائها إلى السلطنة أو تصنيعها إلا بموافقة صادرة من الهيئة، بعد موافقة الجهات المعنية، ووفقًا للإجراءات والضوابط الجمركية المعمول بها.
ونصت لائحة تنظيم ممارسة نشاط الطيـران والأعمال الجوية بواسطة طائرة بدون طيار والتي يبدأ العمل بها اعتبارا من اليوم على جواز إدخال الطائرات بدون طيار المستأجرة إلى السلطنة وفقًا للإجراءات والضوابط الجمركية المعمول بهـــا، مضيفة: «وفـي جميـع الأحوال يتعهـد صاحب الشــأن بإخراج الطائـرة المستأجرة من أراضي السلطنة فور إنجاز مهامه المرخصة».
ويستثني النظام من الحصول على الترخيص الجهات العسكرية والأمنية والاستخدامات الداخلية فـي المباني المغلقة ولعب الأطفال من نوع الطائرات بدون طيار والتي لا يزيد وزنها عن (250) مائتين وخمسين جراما، ولا يزيد أقصى ارتفاع لها عن (100) مائة متـر فوق سطح الأرض، ما لم تحمل مجسات لجمع البيانات / أو أجهزة تصوير، وذلك دون الإخلال بقواعد الجو، وضوابط الأمن والسلامة الفنية المتبعة لدى الهيئة.
واشترطت اللائحة للحصول على الترخيـص أن يكون لدى مستخدم الطائرة بدون طيار رخصة أو تدريب لاستخدام الطائرة بدون طيار، وفقًا للنظم المتبعة فـي هذا الشأن.
ويحظر تسييـر الطائرة بدون طيار في محيط 5 كيلومترات من المطارات والموانئ والأماكن المحمية، وأي مواقع أخرى تحددها الهيئة. كما يحظر تسييرها ليلا (بعد غروب الشمس) ـ إلا بعد موافقة الهيئة بذلك، ويحظر تزويد الطائرة بدون طيار بأي أسلحة أو معدات أو مواد تشكل خطورة على السلامة العامة، أو سلامة الأفراد وممتلكاتهم.
كما يحظر تسيير الطائرة بدون طيار فـي أثناء مرور المواكب الرسمية، وتسيير الطائرة فوق إمكاناتها الفنية، وبما لا يتوافق مع برنامج الصيانة والتشغيل المعد لها.