“كاكليك”.. مغارة سياحية تحت الأرض

دينزلي ـ الأناضول: تتيح مغارة كاكليك التي تعد بمثابة توأم منطقة باموق القلعة السياحية الشهيرة في تركيا، لزوارها الخروج في رحلة أشبه بالخيال بفضل جمالها الساحر.
وتبعد المغارة عن مركز ولاية دينزلي (غرب) نحو 30 كم، وتقع تحت الأرض في قضاء هوناز، وتحتوي على أحواض للمياه الحرارية.
وتم افتتاح مغارة كاكليك للسياحة اعتبارا من عام 2002، وتتمتع بدرجة حرارة ثابتة عند 32 درجة صيفا شتاء، كما يُقال إن مياهها تفيد في علاج بعض الأمراض الجلدية.
وفي حديث للأناضول، قال رئيس بلدية هوناز، يوكسل كبنك، إن الكثير من زوار باموق قلعة، لا يغادرون المنطقة قبل زيارة مغارة كاكليك أيضا.
وأشار أن المغارة تشكلت نتيجة انزلاق أرضي قبل مئات السنين، موضحا أنها تشبه منطقة باموق قلعة إلى حد كبير، بفارق أنها تقع تحت الأرض.
ولفت إلى أن المغارة تحظى بإقبال سياحي كبير، حيث تستقطب أسبوعيا ما بين 3 إلى 5 آلاف سائح.
وأضاف أن شهرة المغارة تزداد يوما بعد يوم، داعيا الجميع لزيارتها والاستمتاع برحلة في مغارة قل نظيرها.
وأكد أن المغارة تخضع لمراقبة مهندسي الجيولوجيا باستمرار، حيث لم تسجل أدنى انزلاق منذ سنوات.
وتابع: “لا يوجد انزلاق ولو بمقدار ملم واحد في المغارة، ولا توجد أية مخاطر بالتالي، يمكن للجميع زيارتها فالمكان آمن تماما”.