“العمانية لنقل الحاويات” أفضل “55” شركة في العالم لنقل الحاويات

سعي لتحقيق الاستراتيجية الوطنية لجعل السلطنة مركزًا لوجستيا عالميًا

العمانية: صنف مؤشر الفأ لاينر الدولي المتخصص في تصنيف خدمات نقل الحاويات في العالم الشركة العمانية لنقل الحاويات التابعة للشركة العمانية للنقل البحري بمجموعة اسياد في المرتبة (55) عالميًا، لتميّزها في حجم السعة الاستيعابية لنقل الحاويات بخطوطها الملاحية على المستويين الخليجي والعالمي. وتأتي هذه المرتبة العالمية في إطار السعي لتحقيق الاستراتيجية الوطنية اللوجستية 2040م بجعل السلطنة مركزًا لوجستيا عالميًا وتحسين تصنيفها في المؤشرات الاقتصادية الدولية، حيث يعزز هذا التصنيف مكانة السلطنة الرائدة بين أفضل دول العالم في مجال النقل البحري، ويعكس الجهود الحكومية التي بُذلت لتطوير البنية الأساسية في الخدمات اللوجستية. وتكمن أهمية التصنيف في أنه صادر من “الفا لاينر” المعترف بها كمؤسسة تحليل معتمدة دوليًا لدى سلطات الموانئ ومشغلي الخطوط الملاحية المنتظمة وملاك سفن الحاويات وشركات الخدمات اللوجستية والشركات العاملة في مجال الشحن وهيئات ومؤسسات الأبحاث والبنوك والمؤسسات المالية الأخرى. وقال إبراهيم بن بخيت النظيري الرئيس التنفيذي بالإنابة للشركة العمانية للنقل البحري إن الفضل في إحراز الشركة العمانية لنقل الحاويات للمرتبة الخامسة والخمسين على مستوى العالم يرجع إلى التخطيط والالتزام المتواصل من قبل إدارة الشركة بتطوير الأداء والخدمات. وأشار النظيري إلى أن الشركة العمانية للنقل البحري منذ تأسيسها في عام 2003، نمت وتطوّرت وفق استراتيجية مدروسة ومتسقة مع رؤية الحكومة نحو أهمية تطوير أسطول وطني يلبي متطلبات النقل البحري لمختلف الصناعات في البلاد، حيث أطلقت خلال مسيرتها خدمة نقل الحاويات من خلال تأسيس الشركة العمانية لنقل الحاويات في عام 2010 والتي أصبحت خدماتها الآن كواحدة من أبرز الخدمات المتوفرة بهذا المجال عالميًا والتي كان لها دور ملموس في تعزيز خطة ربط الموانئ المحلية بالموانئ العالمية خلال الفترة الماضية. من جانبه قال وسام بن موسى النجار المدير العام للتخطيط المؤسسي في الشركة العمانية للنقل البحري إن دخول الشركة العمانية لنقل الحاويات لأول مرة مؤشر الفأ لاينر ضمن 100 شركة عالمية يعد إنجازا على المستويين الإقليمي والعالمي يعكس ما تقدمه من خدمات موثوقة لزبائنها في العالم. وأضاف أن التصنيف الدولي يعتبر شهادة لتطوُّر الشركة التي عملت طوال مسيرتها على تعزيز الربط بين الموانئ العمانية من خلال خطها الملاحي “عُمان إكسبريس لاين”، بالإضافة إلى دورها في ربط موانئ السلطنة بموانئ دولة الإمارات العربية المتحدة عبر خطها الملاحي “الخليج إكسبريس لاين”، والربط بين موانئ السلطنة والهند عبر خط “الهند إكسبريس لاين”، فضلاً عن الدور المتكامل لخطها الملاحي المدمج “عُمان – الخليج إكسبريس” الذي يعزز الربط بين موانئ السلطنة والإمارات وقطر والكويت والعراق عبر خدمات نقل مباشرة للحاويات لخدمة جميع هذه الدول. وأكد وسام النجار أن الشركة العمانية لنقل الحاويات تحرص على الربط الملاحي بين السلطنة والهند ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الأخرى، لذلك قامت بدمج خدمة خطوط “عُمان إكسبريس لاين”، و”الخليج إكسبريس لاين” من خلال تدشين خدمة خط ” عُمان – الخليج إكسبريس”، حيث ربطت بذلك بين موانئ صلالة والدقم وُصحار بموانئ دول الخليج العربية.