الاتحاد المدرسي يدشن أول قاعدة بيانات رقمية للرياضة المدرسية

تضمن بيانات الحكام والمدربين والإداريين بمحافظات السلطنة


كتب – خليفة الرواحي

دشن الاتحاد العماني للرياضة المدرسية أمس السبت أول مشروع قاعدة بيانات رقمية لتصنيف أخصائي ومشرفي ومعلمي الرياضة المدرسية في مجالات التحكيم والتدريب والإدارة تحت مسمى ” قاعدة بيانات منتسبي الرياضة المدرسية ” وذلك بهدف تسهيل عملية استرجاع المعلومات وتوظيفها بشكل أكثر فاعلية. وأكد أحمد بن درويش البلوشي أمين السر العام للاتحاد على أهمية المشروع : وقال قاعدة البيانات الرقمية تسهم في بناء خطط الاتحاد القائمة على تعزيز التنسيق والشراكة مع الشركاء في مقدمتهم وزارة الثقافة والرياضة والشباب واللجنة الأولمبية العمانية والاتحادات واللجان الرياضية، وتأتي هذه الخطوة في إطار سعي الاتحاد العُماني للرياضة المدرسية لإعداد برامج مستقبلية للإنماء المهني وخطوة في سبيل إعداد قاعدة بيانات عامة وشاملة تتضمن مبدأ التخصصية في مجال محدد سواءً على مستوى التدريب أو التحكيم في لعبة معينة، وانسجاماً مع التطور الكبير والهائل في التقنيات المستعملة وكذلك العمل على سهولة الوصول الى البيانات.

مشروع خصصي

وأضاف يتضمن المشروع مبدأ التخصصية في مجال محدد سواءً على مستوى التدريب أو التحكيم او الإدارة في الرياضة بمختلف تشكيلاتها( القدم والسلة واليد وألعاب القوى والسباحة والتنس وكرة الطاولة وغيرها من الألعاب) والسعي مع الشركاء في تطوير مهارات المستهدفين من خلال توفير عدد من الورش والدورات التأسيسية الخاصة لقطاع المعلمين وكذلك دورات الترقية لهم بشكل دوري.
وأردف قائلا : ترتكز اهمية قاعدة بيانات منتسبي الرياضة المدرسية في عدة نقاط أهمها أنها تساعد وبشكل كبير في تسريع عملية الوصول الى البيانات في كل ما يخص الرياضة بشكل عام والرياضة المدرسية بشكل خاص من حكام ومدربين وإداريين لتوظيفها مستقبلاً في أنشطة وبرامج الاتحاد العماني للرياضة المدرسية والاتحادات واللجان الرياضية المتخصصة الأخرى، والوصول السهل للبيانات وكذلك تحديد أولويات التأهيل حسب المجالات، كما تعمل على حصر اعداد المدربين والحكام والإداريين العمانيين المنتسبين للاتحاد العماني للرياضة المدرسية في جميع تخصصات ومجالات الرياضة، وتجميع البيانات بشكل هرمي يسهل إدارتها.

ورش ودورات

وأشار إلى أن الاتحاد العماني للرياضة المدرسية بدء في تفعيل تقديم العديد من الورش والدورات والبرامج في مختلف المجالات والتخصصات بمشروع برامج تأهيل أخصائي ومعلمي الرياضة المدرسية والذي انطلق في الأول من أغسطس ويستمر لبداية شهر أكتوبر، حيث سيتم تقديم ما يقارب 41 برنامج خلال هذه الفترة لمعلمي ومشرفي وأخصائي الرياضة المدرسية المنتسبين لوزارة التربية والتعليم بالتعاون مع الاتحادات واللجان الرياضة المدرسية، وهذا البرنامج يتوازى مع إطلاق مشروع تطوير وتحديث قاعدة بيانات المعلمين والاخصائيين والمشرفين في مجال الرياضة المدرسية بطريقة يمكن توظيفها لتأهيل وتطوير البرامج والورش للمستهدفين.