وزير الصحة يزور مستشفيي نزوى وإبراء ويبحث المقترحات والآراء لتحسين جودة الخدمات

زار معالي الدكتور أحمد بن محمد بن عبيد السعيدي ـ وزير الصحة ـ الاثنين مستشفيي نزوى بمحافظة الداخلية وإبراء بمحافظة شمال الشرقية واطمأن على جهود المستشفيين والفئات الطبية والطبية المساعدة في مجابهة جائحة كورونا والخدمات العلاجية والوقائية المقدمة للمصابين والمراجعين. واطلع معاليه خلال الزيارة على سير العمل في المستشفيين، والتقى بإداراتهما وعددا من العاملين الصحيين فيهما ومن مسؤولي مديريتي الخدمات الصحية بالمحافظتين، وتوجه إليهم بالشكر على جهودهم لمجابهة جائحة كوفيد19، واطلعهم على مستجدات الوضع الحالي الدولي والمحلي للجائحة، واستمع إلى المقترحات والآراء حول تحسين جودة الخدمات المقدمة من خلالهم، حاثا في ذات الوقت الجميع على بذل قصارى الجهد لتذليل الصعاب وتيسير تقديم الخدمة الصحية. وخلال زيارته لمستشفى نزوى اطلع معالي الوزير على سير العمل بوحدة العناية المركزة لمرضى كوفيد 19 ووحدة الحوادث والطوارئ. كما زار مشروع أعمال التوسعة لمستشفى نزوى وعاين على الطبيعة مراحل العمل المنجزة في وحدة الحوادث والطوارئ ووحدة الرعاية النهارية ووحدة رعاية الأطفال حديثي الولادة. وخلال زيارته للمستشفيين التقى معالي الدكتور وزير الصحة بعدد من المواطنين المراجعين واستمع إلى ملاحظاتهم ومقترحاتهم حول الخدمات الصحية المقدمة فيهما. رافق معاليه خلال زيارته مديرو عموم الخدمات الصحية للمحافظتين، وعدد من المسؤولين. الجدير بالذكر أن هذه الزيارة تأتي ضمن إطار الزيارات الميدانية الدورية التي يحرص مسؤولو وزارة الصحة على القيام بها بهدف الاطلاع على سير العمل بالمؤسسات الصحية وفق مستويات الرعاية الثلاثة (الأولية، والثانوية، والثالثية) وتفقد الاحتياجات ودراسة تطوير البنية الأساسية للنظام الصحي من خلال المعاينة المباشرة والتدارس مع المسؤولين الصحيين بالمحافظات والكوادر الطبية والتمريضية والإدارية والعاملين الصحيين في المؤسسات الصحية حول العمل في مؤسساتهم الصحية والاستماع إلى مقترحاتهم وآرائهم حول تطوير العمل الصحي في هذه المؤسسات .