ختام دورات حكام الطائرة وانتظار المشاركة خارجيا

أنهت لجنة الحكام بالاتحاد العماني للكرة الطائرة إقامة 3 دورات مكثفة حتى الآن والتي جاءت من باب التكيف مع جائحة كورونا التي طالت كافة القطاعات وبدأ تأثيرها كبيرا على القطاع الرياضي الذي غاب عن الواجهة منذ أكثر من 5 أشهر أوصدت فيها أبواب الملاعب في مختلف الألعاب الجماعية والفردية. وباتت لجنة الحكام بالاتحاد برئاسة الحكم الدولي سالم بن سعيد الجامودي تعمل على انتقاء الحالات التي يتم التطرق إليها بالتنسيق مع ضيف الحلقة وتوجيه الدعوة للحكام المسجلين في تشكيلة اللجنة للمشاركة في الحلقة عبر التواصل المرئي والذي عوض اللقاءات المباشرة التي اختفت عن قرب تماشيا مع الإجراءات الاحترازية التي دعت إليها اللجنة العليا المكلفة بمتابعة تداعيات جائحة كورونا. وكانت الحلقة الثالثة من لقاءات الحكام قد اختتمت والتي قدمها الحكم الدولي علي بن هلال المشايخي حيث تم تدارس حالات من لقاءات تحكيمية طالها نقاش متميز من الفئة المستهدفة. لجنة الحكام بالاتحاد برئاسة الجامودي تسعى لتحقيق الاستفادة للحكام وهي تقيم الأداء عقب كل حلقة ويهمها ارتفاع معدل الاستفادة للحكام، وقد أبدت اللجنة ارتياحها لما يقدمه ضيوف الحلقات ومن تناغم الحكام وتفاعلهم. وبلا شك أن حكام الكرة الطائرة تأثروا بجائحة كورونا فلم تكن لهم مشاركات خارجية منذ شهر مارس الماضي وحتى اليوم، وفي هذا السياق قال الحكم الدولي أحمد العجمي: كل شيء بات موصدا ليس هناك مشاركات خارجية سواء على المستوى الخليجي أو العربي أو الآسيوي وحلقات التحكيم التي تبنتها اللجنة أصبحت مفيدة ونتطلع للمشاركة فيها كونها مهمة للاطلاع على مستجدات قانون التحكيم واستذكار القرارات بشان الحالات التي تعرض إن كان الصواب جانبها أو لا وفي الحالة الأخيرة يتم تحديد القرار الصائب. وأضاف العجمي: المشاركات الخارجية باتت مرهونة بانجلاء الجائحة، وهذا ما نرجوه، أن يكون هناك فتح عام للأنشطة الرياضية وأن تدب الحياة في الملاعب بعودتها للواجهة، وفي ظل الظروف الراهنة تبقى لجنة الحكام بالاتحاد العماني للكرة الطائرة قائمة بدورها في صقل مهارات وقدرات الحكام حتى لا يكونوا فترة طويلة بعيدا عن مجال عملهم التحكيمي.