“التمريض الآن”.. حملة بظفار تؤكد أهمية الاستثمار الأمثل للكوادر الطبية

صلالة – عامر الرواس
نفذت دائرة التمريض بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة ظفار أمس حملة “التمريض الآن” بالمحافظة، وذلك  بحضور عدد من مديري الدوائر بالمديرية والمجمع الطبي بديوان البلاط السلطاني ومستشفى القوات المسلحة والمؤسسات الصحية الخاصة، وذلك في قاعة الاجتماعات بمكتب المدير العام.
وتحدث سالم بن زاهر المغني مدير دائرة شؤون التمريض بصحية ظفار عن الأهداف العامة والفرعية لحملة التمريض الآن، والمجالات التي تركز عليها وكذلك المؤسسات المستهدفة في الحملة في القطاعين الحكومي والخاص ومؤسسات تقديم الرعاية الصحية بمستوياتها الثلاث.
كما تم عرض مادة مرئية لدور التمريض وأهميته على القطاع الصحي ، وبدوره قال المدير العام في كلمة ألقاها نيابة عنه الدكتور سالم بن سعيد هباش الكثيري مدير دائرة مراقبة ومكافحة الإمراض إن كادر التمريض يقدم أعمالا إنسانية وتضحيات. وقد تم خلال الحملة  تكليف الحضور بإيصال رسالة لبقية العاملين في القطاع الصحي من فنيين وإداريين للتعريف بالحملة والوقوف على ما تم إنجازه في مجال التمريض.
وحملة التمريض الآن ، حملة دولية أطلقتها منظمة الصحة العالمية بالتعاون مع مجلس التمريض الدولي وبرعاية جمعية بورديت ترست ، وكانت وزارة الصحة قد  دشنتها في يونيو الماضي وتهدف إلى تعزيز دور التمريض في سلطنة عمان وتمكين الاستثمار الأمثل لكوادر التمريض من خلال تعزيز دور الممرضات والقابلات في صنع السياسات الصحية وتمكينهم في شغل مناصب قيادية في الرعاية الصحية والتركيز على الممارسة المهنية المبنية على أسس علمية من أجل تحسين جودة الرعاية التمريضية المقدمة، وذلك إيمانا وتقديرا لدور التمريض في المجتمع خاصة في ظل جائحة كوفيد 19 كونهم خط الدفاع الأول.
وتجدر الإشارة إلى إن منظمة الصحة العالمية قد أعلنت عام 2020 عاما دوليا لكادر التمريض والقبالة بهدف تسليط الضوء على الإنجازات والدور الحيوي والفعال لهذه الكوادر، واضطلاعها في جميع دول العالم بتقديم رعاية صحية شاملة لجميع فئات المجتمع، ولكونهم دائما في الخطوط الأمامية التي يعتمد عليها من أجل مكافحة الأوبئة والجائحات التي تهدد حياة البشرية والعالم بأسره.