باحثون يعكفون على تطوير برنامج حاسوب يمكنه تصميم برامج كمبيوتر أخرى

سان فرانسيسكو – “د ب أ”: يعكف فريق من الباحثين في الولايات المتحدة على تطوير برامج حاسوب يمكنها تصميم برامج كمبيوتر أخرى بنفسها دون تدخل من البشر. وذكر الموقع الإلكتروني “فيز دوت أورج” المتخصص في التكنولوجيا أن الباحث جاستين جوتشليش مدير قسم أبحاث البرمجيات في شركة إنتل الأمريكية للإلكترونيات أعلن عن تطوير منظومة جديدة للذكاء الاصطناعي يمكنها تصميم أكواد البرمجة الخاصة بها، وأطلق فريق الدراسة على هذه المنظومة اسم “إم.أي.إس.أي.إم”.
ويقول جوتشليش إن “الهدف النهائي الذي تنشده إنتل من هذه المبادرة هو إدخال الديمقراطية على صناعة البرمجيات، بمعنى أنه عندما يستكمل هذا المشروع، سيكون بمقدور أي شخص أن يصنع برنامج كمبيوتر خاصا به، بمجرد أن يعبر عن طبيعة البرنامج الذي يرغب في تصميمه لبرنامج آخر متخصص في البرمجة”.
وأكد جوتشليش أن “برنامج إم.أي.إس.أي.إم يعتبر خطوة قوية في هذا الاتجاه”. ويقول فريق الدراسة إن المنظومة الجديدة تقوم بتحليل أكواد البرامج المتاحة حاليا من أجل “فهمها”، ومعرفة الغرض منها، ثم تحاول استنباط أكواد مماثلة أو البحث عن أكواد أخرى يمكنها أداء المهمة المطلوبة. وتستطيع المنظومة تقديم اقتراحات بشأن الأكواد الفعالة لتنفيذ المهام المطلوبة.
ويتضمن فريق الدراسة باحثين من شركة إنتل ومعهد ماساشوسيتس للتكنولوجيا ومعهد جورجيا للتكنولوجيا. ورغم أن المنظومة الجديدة ليست الأولى من نوعها، إلا أن فريق الدراسة يؤكد أنها أدق أربعين مرة عن أقرب منافساتها.