الأسهم اليابانية تهبط لأدنى مستوى في أسبوعين ونصف مع ارتفاع الين

طوكيو – (رويترز) – نزلت الأسهم اليابانية لتغلق عند أدنى مستوى في أسبوعين ونصف الأسبوع الأربعاء إذ تدهورت المعنويات بسبب ارتفاع الين وتقارير أرباح دون التوقعات، بينما هوى سهم كانون لأدنى مستوى في أكثر من عقدين بعد أن تكبدت الشركة أول خسارة فصلية لها على الإطلاق.
وتراجع المؤشر نيكي 1.15 بالمائة إلى 22397.11 نقطة وهو أقل مستوى إغلاق منذ العاشر من يوليو.
وخسر المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.28 بالمائة إلى 1549.04 نقطة، لينزل أيضا لأدنى مستوى إغلاق في أسبوعين ونصف الأسبوع.
وارتفع الين الذي يعتبر ملاذا آمنا إذ ظل الدولار ضعيفا بفعل تشاؤم حيال تعاف اقتصادي سريع. وارتفع الين إلى 104.955 للدولار في الجلسة السابقة، ليبلغ أعلى مستوى فيما يزيد عن أربعة أشهر.
وسلطت تقارير الأرباح لعدة شركات يابانية الثلاثاء الضوء على التأثير السلبي لتفشي فيروس كورونا على الاقتصاد.
وهوى سهم كانون 13.46 بالمائة إلى أدنى مستوى منذ مارس 1999 بعد أن أعلنت شركة صناعة الكاميرات والطابعات عن تكبد أول خسارة فصلية لها على الإطلاق.
ونزل سهم نيسان موتور 10.39 بالمائة بعد أن حذرت شركة صناعة السيارات من تكبد خسائر تشغيل قياسية هذا العام ونزول مبيعاتها لأدنى مستوى في عشر سنوات.
وتراجع سهم فانوك 7.16 بالمائة بعد أن توقعت الشركة العاملة في صناعة المعدات الآلية للمصانع انخفاض أرباح التشغيل للسنة المالية.
في غضون ذلك، أضاف سهم أومرون 2.29 بالمائة، بعد أن لامس مستوى قياسيا مرتفعا في وقت مبكر من الجلسة، بعد أن أعلنت الشركة المصنعة للأجهزة الإلكترونية أرباحا مشجعة للفترة من أبريل إلى يونيو.